الجمعة 16 نوفمبر 2018 9:04 م القاهرة القاهرة 20.4°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

ما موقفك من المطالبات بحظر النقاب في الأماكن العامة؟

توقعات بوسكى..!

نشر فى : الإثنين 15 يونيو 2009 - 10:11 م | آخر تحديث : الإثنين 15 يونيو 2009 - 10:11 م

** لايوجد منافس لمنتخب إسبانيا فى المجموعة الأولى بكأس القارات، ففريقا جنوب إفريقيا والعراق ظهرا بمستوى متواضع للغاية فى الافتتاح، أما منتخب نيوزيلندا فكان جسرا مشى فوقه الفريق الإسبانى واثق الخطوة ملكا وهو فريق يصلح لرياضة الرجبى وليس كرة القدم.. لكن الأخ ديل بوسكى مدرب إسبانيا حذر من قوة منتخب مصر، وقال إنه يرشحه للفوز بكأس القارات لأنه يلعب بلا ضغوط، مثل إسبانيا والبرازيل وإيطاليا.. وأعتقد أن ديل بوسكى يسخر، أو يجهل وفى الحالتين عيب عليه، فإذا كان يسخر، ربنا على القوى، وإذا كان يجهل، فالضغوط التى تثقل ظهر حسن شحاتة واللاعبين تفوق كل الضغوط التى تقع على إسبانيا وإيطاليا والبرازيل.. وأكتب تلك الأسطر قبل مباراة المنتخب مع «أولاد الإيه».. البرازيليين!

** الإقبال الجماهيرى كان كبيرا على مباراة جنوب إفريقيا والعراق.. وضئيلا فى لقاء إسبانيا مع نيوزيلندا، وهذا مؤشر فى غير صالح الدولة التى تستضيف كأس العالم والقارات أيضا، ففى كل البطولات السابقة تشهد جميع المباريات إقبالا كبيرا من جماهير الدولة، ويكفى أن الولايات المتحدة التى لا تحظى فيها كرة القدم بشعبية البيسبول وكرة السلة نجحت فى اختبار المشاهدة الجماهيرية عام 94 حين نظمت الكأس.. على أى حال القارات تجربة!

** من أسئلة الساعة التى تطرح هذا السؤال: هل ينجح فينجادا ويحقق شيئا فى الأهلى كما نجح مانويل جوزيه؟!

أرد على السؤال بأسئلة: وهل يظل الزمالك غائبا أم سيستيقظ.؟ وهل يتحرك الإسماعيلى مبكرا أم سينتظر للدور الثانى؟!

وهل يضمن أحد أن ينجح أليكس فيرجسون مثلا لو ترك مانشستر يونايتد وتولى تدريب الأهلى.. هل يضمن أحد نجاح فيرجسون هذا المدرب الكبير ويفوز بــ 19 بطولة فى 5 سنوات كما فعل جوزيه؟!

القضية أن نجاح المدرب عملية كيميائية، تتوقف على كمية المواهب بالفريق، وقدرته على إدارة المواهب، وتوظيفها، ومدى براعته فى إدارة عملية التغيير وتجديد الدماء، بجانب شخصيته وقوتها، وإقناع اللاعبين بأن ما يملكه من كرة القدم فى رأسه أكثر مما يملكه أى لاعب فى رأسه أو يظن أنه يملكه.. ويبقى قدر الدعم الذى يلقاه من جمهوره ومن إدارة النادى..وقبل ذلك وبعده هل يلعب فينجادا وحده أم يلعب مع آخرين؟! 
 

حسن المستكاوي كاتب صحفي بارز وناقد رياضي لامع يعد قلمه وكتاباته علامة حقيقية من علامات النقد الرياضي على الصعيد العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة ، واشتهر بكتاباته القيمة والرشيقة في مقالته اليومية بالأهرام على مدى سنوات طويلة تحت عنوان ولنا ملاحظة ، كما أنه محلل متميز للمباريات الرياضية والأحداث البارزة في عالم الرياضة ، وله أيضا كتابات أخرى خارج إطار الرياضة ، وهو أيضا مقدم برنامج صالون المستكاوي في قناة مودرن سبورت ، وهو أيضا نجل شيخ النقاد الرياضيين ، الراحل نجيب المستكاوي.