السبت 22 سبتمبر 2018 5:54 م القاهرة القاهرة 31.6°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

هل تتوقع نجاح النظام التعليمي الجديد لرياض الأطفال والابتدائي؟

رد.. قواتكم المسلحة

نشر فى : الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 8:50 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 8:50 ص

•• كان بيانا قويا ومتزنا، وأهم ما فيه جملة: " قامت قواتكم المسلحة ".. هى قوات الشعب المصرى. هو جيش المصريين. هو جيش يخدم فيه كل ابن من اسرة مصرية.. هى قواتنا المسلحة. وكان الرد السريع مصدر فرحة وبمثابة رد للكرامة، بغض النظر عن أى نتائج للضربة التى قامت بها طائرات سلاح الجو المصرى.. هو شعور بالفخر أن تسمع هدير الطائرات، لا ليس فقط الهدير، أن تسمع غضب محركات الطائرات المقاتلة. وكانت فرحة المصريين حقيقية على اختلاف طبقاتهم وأطيافهم. رأيت مصريين يلتفون حول عربة فول يتناولون إفطارهم، ويعبرون عن سعادتهم بالضربة.. أحدهم قال: "ينصر دينك ياريس ". هكذا بتلقائية.

•• الإرهابيون الذين اغتالوا المصريين أجانب، وأطوالهم واحدة، وملابس هؤلاء الجلادين سوداء وواحدة النوع والشكل. وملابس الضحايا واحدة فى النوع والشكل، قادمة من وحى سجون جوانتانامو وإنجليزيتهم متقنة، وتزين معاصمهم ساعات رولكس، وخناجرهم أمريكية ماركة كولومبيا.. هم ليسوا من أهل الإسلام، ولكنهم مرتزقة مأجورون من أعداء الإسلام. ومازالت الوكالات الأجنبية تسميهم: تنظيم الدولة الإسلامية.. ما هذا الغباء؟ أو ما هذا الادعاء؟ أو ما هذا الاستذكاء؟هذا تنظيم إرهابى. هذه عصابة كبيرة. يرتدى أفرادها عمامات سوداء وعلى عيونهم وداخل جماجمهم غمامات سوداء.

•• رد فعل شباب مصر أو الأغلبية من شباب مصر، سواء البسطاء أو أهل الفيس بوك وتويتر، جاء مشبعا بالروح الوطنية، لمجرد الشعور برد القوات المسلحة بعملية جوية. ومازلت أرى أن الأغلبية من شباب مصر فى قرى ونجوع البلاد واقاليمها، يحملون فى قلوبهم تلك الروح. فتلك الحفنة من النخبة، أو التى تدعى أنها نخبة، لا تمثل شباب مصر. ولا هؤلاء الذين يقولون عن أنفسهم عشاق كرة القدم، وجمهورها، ويعرفون باسم الأولتراس، هؤلاء لا يمثلون شباب مصر.. ولا يمثلون جماهير كرة القدم، ولا يمثلون أغلبية شباب مصر الذى يشقى ويعرق ويبحث عن عمل يحقق حلمه البسيط.

•• لو كانت تقارير الرأى العام تنشر على الرأى العام لشعر الشعب المصرى بقدر فرحة الناس بالضربة الجوية، وأكرر، هى فرحة بغض النظر عن نتائجها الكاملة، وقد يكون ذلك ردا مسبقا على المتحذلقين، الذين سوف يبذلون جهدا مضنيا لتشتيت فرحة الشعب بهذا الرد السريع، سوف يبذلون ما فى وسعهم لصياغة التشكيك وصناعته بطريقة "السم فى العسل ".. لعن الله سمهم وعسلهم ؟!

•• تحيا مصر.. تحيا مصر التى ترجف أجساد الخونة والإرهابيين وأعوانهم، نعم، فلم نعد فى زمن الاستعمار وأعوانه، نحن فى زمن الإرهاب وأعوانه وخدامه.. تحيا مصر ترجف أجسادهم كما ترجف آيات القرآن الكريم الشيطان وأعوان الشياطين ؟!

حسن المستكاوي كاتب صحفي بارز وناقد رياضي لامع يعد قلمه وكتاباته علامة حقيقية من علامات النقد الرياضي على الصعيد العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة ، واشتهر بكتاباته القيمة والرشيقة في مقالته اليومية بالأهرام على مدى سنوات طويلة تحت عنوان ولنا ملاحظة ، كما أنه محلل متميز للمباريات الرياضية والأحداث البارزة في عالم الرياضة ، وله أيضا كتابات أخرى خارج إطار الرياضة ، وهو أيضا مقدم برنامج صالون المستكاوي في قناة مودرن سبورت ، وهو أيضا نجل شيخ النقاد الرياضيين ، الراحل نجيب المستكاوي.