الخميس 22 نوفمبر 2018 1:46 م القاهرة القاهرة 28.6°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

ما موقفك من المطالبات بحظر النقاب في الأماكن العامة؟

هل يسقط الإمبراطور «نادال الأول» ؟

نشر فى : الأحد 24 مايو 2015 - 9:20 ص | آخر تحديث : الأحد 24 مايو 2015 - 9:20 ص

•• فى مانشيت عريض قبل أيام تساءلت صحيفة يو إس توداى الأمريكية : لماذا يكره البارسيون الإسبانى رافائيل نادال ؟

كان السؤال بمناسبة اقتراب بطولة رولان جاروس، التى يعود إليها الإسبانى رافائيل نادال، حاملا شعورا غريبا لم يشعر به خلال السنوات السابقة التى أحرز فيها اللقب 9 مرات، ومنها 5 مرات متتالية. وهما رقمان قياسيان. يشعر نادال هذه المرة بالغربة، كما يقول، لأنه مضطر للعب أربع مباريات كى يصل إلى دور الثمانية وربما يشعر أيضا بالعداء الذى يكنه له أهل باريس فهم لا ينسون ما قاله عمه ومدربه فى الوقت نفسه قبل سنوات حين خسر اللقب عام 2009 أمام السويدى روبين ستورلينج.. فقد قال العم : «هناك مجموعة واحدة أسوأ من المشجعين الفرنسيين.. إنهم الباريسيون.. إنهم أغبياء» ؟!

•• كان هذا التصريح لمحطة راديو إسبانية، فقد كانت هزيمة نادال أمام السويدى ستورلينج من اكبر مفاجآت التنس، فالبطل المتوج 9 مرات لرولان جاروس يعرف عنه أن إمبراطور الملاعب الرملية الحمراء وهو فى ذلك شأن الكثير من لاعبى مدرسة التنس الإسبانية. لكنه بالنسبة لأهل باريس الآن مثل لويس السادس عشر الذى أسقطته الثورة الفرنسية قبل مائتى عام..

** الفوز باللقب للمرة العاشرة، قد يكون الانتصار الذى ينقذ عنق نادال من المقصلة.. وهو حاول أن يرضى أهل باريس حين أطلق عمه ومدربه هذا االتصريح، بقوله: «رولان جاروس بطولة جميلة بالنسبة لى.. وأتمنى أن يشجعنى الجمهور قليلا حين أعود فى النقاط القاتلة»..

•• يعانى نادال من متاعب، فهو المصنف السادس للبطولة، ويحتل المركز السابع فى تصنيف لاعبى التنس المحترفين. ونتائجه الأخيرة هزيلة.. مقارنة بمنافسه الأول وهو الصيربى ديكوفيتش الذى فاز ببطولة أستراليا، بأن يكون ثامن لاعب فى تاريخ التنس يجمع بين البطولات الأربع الكبرى، وهى أستراليا، رولان جاروس، ويمبلدون، فلاشينج ميدوز.. ومن المتوقع أن يلتقى الاثنان فى دور الثمانية.. فهل يصمد نادال الأول أم يكون هذا العام هو عام سقوط إمبراطور رولان جاروس ؟!

••••

•• استمتعوا برولان جاروس، بالتنس، بالرياضة.. وسوف أفسد عليكم المتعة ولو بالخيال، بالإشارة إلى مصطلح من المصطلحات التى تطرح فى أوساط الرياضة المصرية وفى عالم محترف.. والمصطلح: «التوقيع على بياض».. أى أن لاعب كرة قدم وقع لناديه على بياض.. ومن ذلك خبر قرأته عن جدو بأنه وقع للأهلى على بياض.. يعنى إيه على بياض؟ هل يريد اللاعب، أى لاعب، أن يخبرنا بأنه شديد الولاء لناديه؟ هل هناك محترف واحد فى المجرة الشمسية يفعل ذلك؟ هل سمعتم يوما أن ميسى أو رونالدو أو سواريز وقع على بياض؟ إنهم يتفاوضون ويطلبون، ويوقعون، ويحترمون عقودهم..؟

•• على بياض إيه.. وبتاع إيه ؟!

•• الصبر يارب..؟

حسن المستكاوي كاتب صحفي بارز وناقد رياضي لامع يعد قلمه وكتاباته علامة حقيقية من علامات النقد الرياضي على الصعيد العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة ، واشتهر بكتاباته القيمة والرشيقة في مقالته اليومية بالأهرام على مدى سنوات طويلة تحت عنوان ولنا ملاحظة ، كما أنه محلل متميز للمباريات الرياضية والأحداث البارزة في عالم الرياضة ، وله أيضا كتابات أخرى خارج إطار الرياضة ، وهو أيضا مقدم برنامج صالون المستكاوي في قناة مودرن سبورت ، وهو أيضا نجل شيخ النقاد الرياضيين ، الراحل نجيب المستكاوي.