الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 1:04 ص القاهرة القاهرة 20°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

ما موقفك من المطالبات بحظر النقاب في الأماكن العامة؟

عائد من الحج

نشر فى : الإثنين 28 سبتمبر 2015 - 8:30 ص | آخر تحديث : الإثنين 28 سبتمبر 2015 - 8:30 ص

** كنت أعتقد أن من يكرمه الله سبحانه وتعالى بنعمة الحج وزيارة بيته الحرام فى مكة والوقوف فى عرفة سيكتفى بتلك الرحلة العظيمة التى تحلق فيها روحه فى أطهر بقاع الأرض. لكن عندما حلقت بنا طائرة مصر للطيران فى طريق العودة للقاهرة، كنا ندعو الله أن يكرمنا بالعودة إلى بيته، ويدعونا مرة أخرى مادمنا أحياء.. فعلى قدر جمال العمرة وتكرارها، يظل الحج فريضة لا مثيل لها، خاصة حين يقف الإنسان فى عرفة داعيا الله وواثقا أن الدعاء سيكون مستجابا، فمن يقف فى عرفة عليه أن يؤمن باليقين أن دعوته مستجابة.

** تمنيت أداء تلك الفريضة طوال العمر. وكلما شاهدت أهل عرفة وهم يلبون : «لبيك اللهم لبيك.. لبيك لا شريك لك» كنت أسأل الله أن يكرمنى بالزيارة وبأداء الفريضة. إلا أن كل شىء بميعاد.. والدعوة بميعاد.

** فى الحج مناسك تؤديها إيمانا واحتسابا. وفى الحج تجارب تستحق الرواية. وفى الحج تعرف ناس وتتعرف على ناس. وتعود حاملا طاقات إيجابية هائلة. ومن أعظم التجارب الشخصية التى عشتها هى الدعاء ومخاطبة الله سبحانه وتعالى بقلبك، وبمشاعرك الخاصة، ومفرداتك الخاصة.. يا الله: «سبحانك يقين.. جنتك يقين.. جهنم يقين.. حسابك يقين.. عذابك يقين.. رحمتك يقين.. قرآنك يقين.. دينك يقين.. محمد صلى الله عليه وسلم يقين.. رسلك وانبياؤك يقين.. الصحابة رضى الله عنهم يقين.. خلقك الذى نراه يقين.. وخلقك الذى لا نراه ولا نعرفه يقين.. الليل والنهار يقين.. الشمس يقين.. آياتك يقين.. عفوك ومغفرتك يقين.. اللهم اغفر لنا ذنوبنا وتقبل توبتنا».

** تبذل المملكة العربية السعودية جهودا كبيرة من أجل التيسير على الحجاج.. أعمال توسعة الحرمين الشريفين لا تتوقف.. جرت عمليات تطوير هائلة على الطرق المؤدية إلى منى.. وعلى الرغم من ذلك شهدت مناسك رمى الجمرات هذا الحادث المؤسف الذى أودى بحياة المئات من الحجاج. رحمهم الله جميعا. لكن هذا الزحام حركة مئات الألوف من البشر نحو المزدلفة ومنى تؤدى إلى توقف المرور بالكامل لساعات وساعات.. فنحن أمام موجات بشرية متدافعة، متحركة. مدفوعة بحماس الإيمان والرغبة فى أداء المناسك على أجمل وجه.. وأعتقد أن الأمر يحتاج إلى أعمال توسعة ضخمة فى الطرق من مكة إلى منى.. ونسف الكثير من الجبال التى تضيق على هذه الطرق.. وقد يلفت الأنظار أن مكة بحرمها الكامل محاطة بجبال تحتضننها، كأن الله سبحانه وتعالى يحمى بيته الحرام بتلك الجبال الشاهقة الصلدة الصلبة، والله أعلم..

** كانت تجربة روحية ممتعة.. تغسلك فيها دموعك. أسأل الله أن يكرمنى ويكرم المسلمين جميعا بتكرارها.. تجربة تغير نظرتك للحياة. ترى الحياة بشكل مختلف.. ومع ذلك، يظل البعض أسيرا لأفكاره الدنيوية.. وبدلا من السؤال مثلا عن سبب اسم عرفة، تراه يسألك وأنت بملابس الإحرام رأيك فى فوز الزمالك على الأهلى..؟!

** لاحول ولاقوة إلا بالله..

حسن المستكاوي كاتب صحفي بارز وناقد رياضي لامع يعد قلمه وكتاباته علامة حقيقية من علامات النقد الرياضي على الصعيد العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة ، واشتهر بكتاباته القيمة والرشيقة في مقالته اليومية بالأهرام على مدى سنوات طويلة تحت عنوان ولنا ملاحظة ، كما أنه محلل متميز للمباريات الرياضية والأحداث البارزة في عالم الرياضة ، وله أيضا كتابات أخرى خارج إطار الرياضة ، وهو أيضا مقدم برنامج صالون المستكاوي في قناة مودرن سبورت ، وهو أيضا نجل شيخ النقاد الرياضيين ، الراحل نجيب المستكاوي.