الأربعاء 14 نوفمبر 2018 4:28 م القاهرة القاهرة 23.6°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

ما موقفك من المطالبات بحظر النقاب في الأماكن العامة؟

عام 2013.. (5)

نشر فى : الأحد 29 ديسمبر 2013 - 9:00 ص | آخر تحديث : الأحد 29 ديسمبر 2013 - 9:00 ص

•• مونديال 2022 هل يقام فى الصيف أم فى الشتاء؟

كان ذلك من أهم قضايا العام. ويوما بعد يوم تتكشف حقائق جديدة، ومنها ضغط فرنسا وألمانيا سياسيا من أجل التصويت لقطر فى سباق هذا المونديال. وبعد الكونجرس الأخير للفيفا بات واضحا أن البطولة لن تسحب من قطر كما طالبت بعض الدول التى دخلت السباق، وهى أستراليا، والولايات المتحدة، واليابان وكوريا الجنوبية. وكان من المقرر مناقشة الأمر فى اجتماع الفيفا مطلع أكتوبر الماضى. ثم تقرر إجراء المزيد من الدراسات من أجل المزيد من المعلومات.. وسربت أنباء من قصر الفيفا فى زيوريخ باحتمال إقامة كأس العالم عام 2022 فى الفترة من منتصف نوفمبر إلى منتصف ديسمبر فى نهاية هذا العام..

•• إقامة البطولة فى الشتاء هو الاتجاه بالفعل. لأنه من المستحيل تنظيمها صيفا، حيث تصل درجة الحرارة إلى 50 درجة مئوية. وعلى الرغم من تعهد قطر بتكييف الملاعب لتتراوح درجة الحرارة داخلها بين 24 و26 درجة إلا أن مئات الألوف من المشجعين الزائرين يمثلون مشكلة حقيقية. فهل تكيف الشوارع أيضا؟ لكن إقامة البطولة فى الشتاء يعنى مطالبة منافسى قطر بتعويضات، وسبق أن طلبت أستراليا 40 مليون دولار لأنها دخلت السباق على أن المونديال سيقام فى الصيف. وأضف إلى ذلك أزمة مؤكدة مع شركات التليفزيون التى تعاقدت مع الفيفا مقابل مليار دولار تقريبا ولاسيما الأمريكية ومنها فوكس وان بى سى اللتان تبثان فى هذه الفترة منافسات كرة القدم الأمريكية الشهيرة فى بلادهما (من أكتوبر إلى ديسمبر) وتنقل يوم الأحد من كل أسبوع فى تلك الفترة على الهواء مباشرة بينما تنقل مباريات الجامعات يوم السبت، لكن هناك شبكة اخرى قد تكون بديلة وهى «بى إن سبورت أمريكا»، أحد فروع الجزيرة القطرية.. فهل تكون بى إن سبورت بديلا؟ وهل تتم تسوية الأمر بتعويض فوكس وإن بى سى بمبالغ مالية كبيرة من جانب قطر حتى لا تقاضى الشركتان الفيفا؟

••ستكون التعويضات هائلة وستدفع قطر ملايين الدولارات، فقد اعترضت الأندية الأوروبية والهيئات التى تدير المسابقات المحلية على إقامة البطولة فى الشتاء، وكان الإنجليز طلبوا مبدئيا تعويضا قدره 500 مليون دولار للأندية عن توقف البريميير ليج لمدة شهر. ورفض الفيفا مبدأ التعويض المادى فى حال نقل البطولة للشتاء. وقال جيروم فالكه سكرتير عام الفيفا: لا تعويضات مادية للبطولات الأوروبية ولا لشبكات التليفزيون وقال «كلا، كلا، كلا. التعويضات هى كلمة لا يجب استعمالها اطلاقا»..

•• هذا كلام سكرتير عام الفيفا، لكن التعويضات قادمة وستدفعها قطر فى حال إقامة البطولة فى الشتاء، وستقام البطولة فى الشتاء. وذلك على الرغم من مطالبة دول سحب البطولة من قطر، وهى لن تسحب، لأنها إذا سحبت سيكون ذلك بمثابة انهيار لجمهورية الفيفا على رأس مليكها الذى يسكن القصر فى زيوريخ جوزيف بلاتر الرئيس الثامن.

•• ويبقى السؤال: كيف منح الفيفا دولة قطر حق تنظيم المونديال وأعلن ذلك على العالم فى ديسمبر من عام 2010 على أساس إقامتها صيفا بينما يدرك جميع أعضاء الفيفا أن الحرارة لا تحتمل فى هذا الوقت من العام وكل عام؟!

•• هذا هو السؤال.. وفى الغد إن شاء الله سؤال آخر.. ماذا كان أفضل وأسوأ ما فى عام 2013 محليا؟!

حسن المستكاوي كاتب صحفي بارز وناقد رياضي لامع يعد قلمه وكتاباته علامة حقيقية من علامات النقد الرياضي على الصعيد العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة ، واشتهر بكتاباته القيمة والرشيقة في مقالته اليومية بالأهرام على مدى سنوات طويلة تحت عنوان ولنا ملاحظة ، كما أنه محلل متميز للمباريات الرياضية والأحداث البارزة في عالم الرياضة ، وله أيضا كتابات أخرى خارج إطار الرياضة ، وهو أيضا مقدم برنامج صالون المستكاوي في قناة مودرن سبورت ، وهو أيضا نجل شيخ النقاد الرياضيين ، الراحل نجيب المستكاوي.