الخميس 15 نوفمبر 2018 4:54 ص القاهرة القاهرة 18°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

ما موقفك من المطالبات بحظر النقاب في الأماكن العامة؟

راموس ملك العنف.. لكن هل تعمدها؟!

نشر فى : الأربعاء 30 مايو 2018 - 9:45 م | آخر تحديث : الأربعاء 30 مايو 2018 - 9:45 م

** على موقع تشينج دوت أورج «change.org» أطلق محمد صلاح عبدالحكيم حملة توقيعات، تدعو الفيفا واليوفا إلى معاقبة سيرجيو راموس، وحتى كتابة هذه السطور وصل عدد مؤيدى الحملة إلى ما يقرب من 600 ألف شخص.. كما أن هناك محاميا مصريا مضى فى طريقه لرفع دعوى تعويض على راموس بقيمة مليار يورو..!

** الاعتراض على سلوك راموس العنيف شهد مبالغات بالطبع.. لكن علينا أن نضع خطا فاصلا بين قرار راموس بإيقاف صلاح بكل السبل المشروعة وغير المشروعة، من عنف وشد وجذب، وبين تعمد راموس إصابة محمد صلاح.. فهو لم يتعمد، لم يقصد أن يصيبه بتلك الإصابة.. لكن راموس لاعب مؤذٍ بعنفه.. وله تاريخ طويل مع العديد من اللاعبين. بل إنه فى يوم 7 مارس من هذا العام نشرت جريدة ديلى ميل تقريرا عن راموس الذى وصف بأنه «أقذر» لاعب فى تاريخ بطولة دورى أبطال أوروبا (هذا وصف الجريدة الإنجليزية يا راموس).. وذلك بعد حصوله على الإنذار رقم 33 فى تاريخه بمباريات دورى أبطال أوروبا.. ليتوج وحده بلا منافس على عرش العنف.. وأظنه أعنف لاعب فى الدورى الإسبانى أيضا بعد أن غاب عنه منافسه البرتغالى بيبى.

** فى الحقيقة أنه لأمر محسوب أن يتوج راموس كأعنف لاعب فى تاريخ بطولة أوروبا، وأن يتم إحصاء عدد الكروت الصفراء والحمراء التى حصل عليها، لكن المشكلة فى تلك الكروت الصفراء والحمراء التى كان يستحقها ولم يحصل عليها، وتبدو أنها تستحق التسجيل فى كتاب «عوالم خفية»..!

** هل هى مؤامرة مقصودة وتم التخطيط لها من قبل ريال مدريد وكان راموس السلاح؟

** الإجابة: ليست مؤامرة.. ليس صحيحا أنها مؤامرة.. هى قطعا ليست كذلك.
«ليس صحيح أبدا أن فلانا طلب من فلان أن يقول لفلان، اجعل فلان يصيب صلاح..». هذا تفكير قاصر ومؤسف.. ثم أن اللاعب العنيف يصاب بهذا الداء نتيجة الجينات والطبيعة، ونتيجة قلة الحيلة، ونتيجة التربية الأسرية والمدرسية والرياضية، ونتيجة نقص فى السرعات وضعف الرشاقة. ولسبب ما أو لأحد تلك الأسباب يتسم أداء راموس بالعنف.. لكنه لم يقصد أن يصيب محمد صلاح بتلك الإصابة.. وهذا لا يعفيه من مسئوليته المباشرة عن الإصابة (أرجو أن يكون الخيط الفاصل واضحا هنا).. وهنا قد تكون كرة القدم، ورياضات أخرى فى أشد الحاجة إلى حسم موقف التحكيم من العنف بصفة عامة والعنف المتعمد بهدف الإيذاء. وقد سبق الإنجليز فى هذا الأمر بسنوات، حين قررت محكمة إنجليزية توقيع عقوبة السجن على لاعب تسبب فى عاهة مستديمة لمنافسه بعد أن وجه إليه ضربة كوع.

** الفيفا الذى يهتم بتقنية الفيديو عليه أن يهتم أيضا بتقنية تساعد طاقم التحكيم أو هيئة محلفين فيما بعد المباريات بدراسة الضربات العنيفة المتعمدة التى يوجهها لاعبون إلى لاعبين.. خاصة أنه أثناء اللعب يمكن أن تختلط الضربة المتعمدة وغير المشروعة بضربة غير متعمدة ومشروعة.

** بطبيعة الحال أدت تصرفات سيرجيو راموس فى نهائى دورى الأبطال الأوروبى إلى غضب نادى برشلونة وأنصاره لكن أنصار ريال مدريد يرون راموس أحد أبطال الفريق وقد زاد الإعجاب به أكثر من أى وقت مضى.
فهو ثانى لاعب فى الريال يفوز بثلاثة ألقاب أوروبية متتالية.. وهنا يظهر موقف الجماهير من وقائع وأحداث فى مباريات، إذ تبنى وجهات النظر بناء على المقعد الذى يجلس عليه المشجع وبناء على لون الفانلة التى يراها..!

** يبقى أنه عندما وصل صلاح إلى إسبانيا أسرع بالخروج من المطار وظل يطارده مذيع فى قناة التليفزيون الإسبانى ووجه إليه سؤالا عن الإصابة التى لحقت به فى نهائى أوروبا، ورفض صلاح الإجابة، وغادر المطار مسرعا.

حسن المستكاوي كاتب صحفي بارز وناقد رياضي لامع يعد قلمه وكتاباته علامة حقيقية من علامات النقد الرياضي على الصعيد العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة ، واشتهر بكتاباته القيمة والرشيقة في مقالته اليومية بالأهرام على مدى سنوات طويلة تحت عنوان ولنا ملاحظة ، كما أنه محلل متميز للمباريات الرياضية والأحداث البارزة في عالم الرياضة ، وله أيضا كتابات أخرى خارج إطار الرياضة ، وهو أيضا مقدم برنامج صالون المستكاوي في قناة مودرن سبورت ، وهو أيضا نجل شيخ النقاد الرياضيين ، الراحل نجيب المستكاوي.