الجمعة 29 أغسطس 2014

6 إبريل تعلن دعمها لـ8 صحفيين استهدفهم إخوان الإسكندرية

الأحد 21 أبريل 2013 - 1:52 م

الإسكندريةـ عصام عامر

أعلن المكتب الإعلامى لحركة شباب 6 إبريل بالإسكندرية، عن كامل دعمه وتضامنه مع الصحفيين: "أسماء عبد اللطيف؛ مصورة موقع محيط، وإبراهيم رمضان؛ مصور جريدة البديل، وأحمد عبد الفتاح؛ المحرر بجريدة الصباح، ومحمد جبر؛ وأحمد ماجد؛ مديرا تحرير موقع "كرموز"، وهبة خميس؛ المصورة بجريدة التحرير، وأحمد طارق؛ الصحفى بوكالة أنباء الشرق الأوسط، وأميرة مرتضى؛ المصورة بجريدة الشروق، بعد الاعتداء عليهم بالضرب واستهداف معداتهم المهنية من قِبل أعضاء بجماعة الإخوان.

 

واعتبر محمود الخطيب؛ منسق الحركة بالإسكندرية، أن استهداف الصحفيين خلال أحداث ما أسماه "الإخوان" "جمعة تطهير القضاء" إنما جاء خوفا من قيامهم بأداء عملهم الحر فى نقل ورصد الحقيقة والتى بكل تأكيد يعلمون أنها لن تصب فى صالحهم لما يقترفوه من جرائم ضد الشعب وضد الصحافة والإعلام الحر، الذى ساعد فى قيام الثورة المصرية بنقله لحقائق النظام السابق الذى لطالما تحالفوا معه وأبرموا معه الصفقات ضد مصلحة هذا الشعب وأحلامه وتطلعاته.

 

وأكد الخطيب؛ تابعنا وبكل أسى وخيبة أمل ما وصل إليه الشارع المصرى عموما والسكندرى خصوصا من استباحة لكل المحرمات الدينية والأخلاقية من قِبل أعضاء جماعة الإخوان المسلمين الذين لم نر الإسلام إلا فى اسمهم فقط، الإسلام الذى لطالما تشدقوا به وبحمل رايته- لكننا لم نر بعد تمكنهم من السلطة إلا كل استهانة به وبأخلاقه وتحريف لمبادئه وأهدافه الذى أمرنا بها الله.

 

وفى سياق متصل، أدانت الجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر بالإسكندرية، الاعتداء على الصحفيين بالإسكندرية خلال أحداث جمعة "تطهير القضاء" على أيدى مجموعة من الشباب المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين أثناء تبادلهم مع المتظاهرين القذف بالحجارة، يعد إرهابا لصاحبة الجلالة، حيث قاموا بالتعدى على الصحفى عمرو أنور؛ مراسل جريدة فيتو، وأحمد طارق؛ الصحفى بوكالة أنباء الشرق الأوسط، حيث تم الاعتداء عليهم أمام مسجد على بن أبى طالب بسموحة أثناء قيامهم بعملهم فى تغطية الأحداث، وإحداث إصابات بهم- أخطرها إصابة عمرو أنور بمنطقة العين والقرنية.

أحدث أخبار سياسة المزيد »

بوابة الشروق 2014 - جميع الحقوق محفوظة