بروتوكول بين «التضامن» و«مصر الخير» و«ساويرس» لتأهيل مساكن الأسر الأولى بتكلفة 13 مليون جنيه

آخر تحديث: الخميس 6 سبتمبر 2018 - 4:22 م بتوقيت القاهرة

شهدت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، اليوم الخميس، توقيع بروتوكول تعاون بين الوزارة «برنامج سكن كريم» ومؤسسة مصر الخير، ومؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية.

وقالت «والي»، إن برنامج «سكن كريم»، أحد برامج الحماية الاجتماعية التي تنفذها الوزارة في القرى الأكثر احتياجًا، وأن الأمس شهد توقيع بروتوكول مع وزارة الأوقاف بقيمة 100 مليون جنيه، واليوم يتم توقيع مع شركاء جدد من مؤسسات المجتمع المدني تأكيدًا على تضافر كافة الجهود لإنجاح هذا البرنامج وتحقيق أعلى معدلات الحماية الاجتماعية للأسر الأكثر احتياجا، فقد نجح البرنامج حتى الآن في الوصول إلى 25 ألف أسرة بقيمة 180 مليون جنيه تم تحسين أوضاع السكن ورفع كفاءة مساكنهم في 5 محافظات من محافظات الصعيد، كما أن منازل الأشخاص ذوي الإعاقة سيكون لها الأولوية في الاستفادة من برنامج «سكن كريم» بمناسبة عام الإعاقة.

ومن جانبها، أكدت نيفين القباج نائب وزير التضامن الاجتماعي، أن توقيع البرتوكول يأتي في إطار سعي الوزارة لتخفيف حدة الفقر وتقديم حزمة من الخدمات لتحسين مستوى معيشة الأسرة بما يشمل توفير الوصلات المنزلية لمياه الشرب والصرف الصحي وإجراء تحسينات بالمنازل وإنشاء أسقف وغيرها من الخدمات الأساسية، وقد بادرت الوزارة بإطلاق مباردة «سكن كريم»؛ لتحسين الأوضاع الصحية والبيئية للأسر والفئات الأولى بالرعاية، وذلك بالشراكة مع الوزارات المعنية ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص، حيث أن مؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية من المؤسسات التي تساهم في ميادين العمل الأهلي والتي لها خبرة في مجال التنمية الاجتماعية، كما أن مؤسسة مصر الخير هي مؤسسة أهلية رائدة لا تهدف إلى الربح وتعمل بميادين عمل متنوعة، ومنها إعادة تأهيل ورفع كفاءة منازل الأسر الأولى بالرعاية في القرى المصرية

وأضافت «القباج»، أنه وفقا للبروتوكول الموقع سيتم تأهيل بعض مساكن الأسر الأولى بالرعاية بـ5 قرى بمحافظة سوهاج وهي «خارفة المنشأة، والجلاوية مركز ساقلتة، وأولاد الشيخ بمركز دار السلام، وروافع العيساوية مركز المنشأة، وسفلاق مركز ساقلتة»، وذلك بتكلفة إجمالية تبلغ 13 مليون جنيه مصري، على أن تتحمل مؤسسة ساويرس منها 10 ملايين جنيه بينما تتحمل مؤسسة مصر الخير 3 ملايين جنيه.

وأشارت نائب وزير التضامن الاجتماعي إلى، أنه تم الاتفاق على أن توفر وزارة التضامن الاجتماعي قوائم بالأسر تحت خط الفقر والفقيرة في القرى المستهدفة، وذلك من واقع قاعدة بيانات «تكافل وكرامة»، والتي تمثل أولوية في شمولها بالخدمات الأساسية اللازمة لتوفير حياة كريمة لها، وإجراء بحوث دقيقة على الأسر المستهدفة، والتأكد من استحقاقها من عدمه، ووفقًا لما ذكرته «قباج» فقد اتفق الأطراف الثلاث على أن تكون مدة هذا البروتوكول سنة واحدة تبدأ من تاريخ توقيع الأطراف عليها، وأن تنفيذ إعادة تأهيل منازل الأسر المستهدفة في القرى المختارة بنطاق محافظة سوهاج سيتم طبقا للأسلوب المتبع في مشروعات وزارة التضامن الاجتماعي ومؤسسة مصر الخير.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2018 ShoroukNews. All rights reserved