القتال في سوريا يُجبر إمرأة على الولادة فى مستشفى إسرائيلي

آخر تحديث: الخميس 8 مارس 2018 - 11:23 م بتوقيت القاهرة

خضعت امرأة سورية، كانت دخلت إسرائيل لضمان بقاء جنينها على قيد الحياة في ظل مضاعفات خطيرة في حملها، لعملية ولادة ناجحة، حسبما أكدت متحدثة باسم المستشفى اليوم الخميس.

وقالت المرأة الحامل إن طبيبها المحلي في سوريا أخبرها أنه يتعين عليها الاختيار بين إنقاذ حياتها أو حياة الجنين، حيث لا يستطيع الطبيب إنقاذهما معا.

وفي محاولة يائسة للوصول إلى مستشفى مجهزة بأجهزة حديثة، حاولت المرأة السفر إلى دمشق، لكنها لم تتمكن من الوصول إلى العاصمة السورية، حيث كانت الطرق مغلقة بسبب القتال العنيف.

ثم توجهت المرأة جنوبًا إلى إسرائيل، التي هي في الأساس في حالة حرب مع سوريا، لتحصل على تصريح الدخول لأسباب إنسانية. وخضعت هناك لعملية ولادة قيصرية معقدة في مستشفى "رامبام هيلث كير كامبوس" في حيفا.

وبحسب المرأة، لم يكن زوجها على علم بهذا الإجراء. وكانت ودعت زوجها وأطفالها قبل مغادرتها سوريا، وهي في آخر أيام الحمل.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن المرأة وطفلها عادا إلى سوريا.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2018 ShoroukNews. All rights reserved