ماتيس: هجوم التحالف في سوريا «دفاع عن النفس»

آخر تحديث: الجمعة 9 فبراير 2018 - 1:50 ص بتوقيت القاهرة

قال وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، الخميس، إن القصف الذي شنته قوات التحالف الليلة الماضية واستهدف قوات حكومية سورية جاء من منطلق "الدفاع عن النفس" بعد أن تعرضت قوات التحالف لهجوم.

وأضاف ماتيس، في تصريحات أدلى بها في واشنطن: "نحن لم ننخرط في الحرب الأهلية السورية".

ومن جانبها، أشارت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، إلى "الرعب" الذي تعرضت له سوريا أثناء الحرب الأهلية وقالت إن قوات الحكومة السورية استخدمت أسلحة كيميائية "ست مرات في الأيام الثلاثين الماضية".

وقالت: "الولايات المتحدة هناك من أجل هزيمة داعش ولا أي غرض آخر.. ونحن هناك أيضا لإرساء الاستقرار في البلاد".

وفي وقت سابق من يوم الخميس، اتهمت الحكومة السورية قوات التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، باستهداف قوات شعبية رديفة للقوات السورية في دير الزور، مما أسفر عن سقوط قتلى.

ووصفت وكالة الأنباء السورية (سانا) استهداف التحالف للقوات التي "تقاتل إرهابيي داعش ومجموعات قوات سورية الديمقراطية (قسد) بين قريتي خشام والطابية بالريف الشمالي الشرقي لدير الزور" بأنه "عدوان جديد ومحاولة لدعم الإرهاب".

وأوضحت أن القصف، الذي وقع شرق نهر الفرات، تسبب في سقوط قتلى، دون ذكر عددهم.

كان مصدر عسكري سوري أكد، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أن أكثر من 150 عنصرًا من القوات الموالية للقوات الحكومية السورية سقطوا بين قتيل وجريح في القصف الذي وقع ليلة الأربعاء/الخميس.

وأعلن التحالف الليلة الماضية استهداف قوات رديفة للقوات الحكومية السورية وقتل أكثر من مئة منها، بعدما شنت القوات الحكومية "هجوما غير مبرر" على مقر لقوات "قسد".

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2018 ShoroukNews. All rights reserved