الحشد الشعبي يحمل أمريكا مسؤولية الاضطرابات الأمنية في البصرة

آخر تحديث: الأحد 9 سبتمبر 2018 - 6:19 ص بتوقيت القاهرة

حمل نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقية أبو مهدي المهندس، مساء السبت، الولايات المتحدة الأمريكية مسؤولية ماتشهده محافظة البصرة من اضطرابات أمنية.

وقال المهندس لمجموعة من القنوات الفضائية العراقية إن "الأمريكين هددوا بأنهم سيحرقون البصرة إذا لم تجدد الولاية وسنقدم كل الأدلة عن الدور التخريبي للقنصلية الأميركية في البصرة".

وأضاف المهندس "نؤكد للأمريكان أنه لن تحدث حرب شيعية – شيعية وما يجري في البصرة شبيه بالذي جرى في مصر إبان سقوط نظام مبارك".

واستطرد المهندس "هناك ما بين 6 إلى 8 آلاف عسكري أمريكي يتواجدون في العراق والأمريكان يتواجدون جنوب غربي سنجار، وأخبرنا رئيس الوزراء حيدر العبادي بذلك فنفى علمه".

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2018 ShoroukNews. All rights reserved