«الصيادلة»: حذرنا من «السيفتريكسون» بعد وفاة أطفال جراء أخذ هذا الدواء

آخر تحديث: الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 7:37 م بتوقيت القاهرة

• محيي عبيد: ظهور المشاكل في عدد من المنتجات النهائية يشير إلى «المادة الفعالة المستوردة»
قال محيي عبيد، نقيب الصيادلة، إن الفترة الأخيرة ظهرت بعض الأعراض الجانبية جراء إعطاء حقن المضاد الحيوي «سيفتريكسون» للمرضى، وتوفي على إثرها بعض الأطفال في الصيدليات.

وأضاف في لقاء مع برنامج «صالة التحرير»، المذاع عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الثلاثاء، أن المضاد الحيوي قديم منذ نحو 17 عامًا، وظهرت أمور غريبة مؤخرًا فقط حتى إعلان إدارة التفتيش الصيدلي بمحافظة الفيوم تحذير من إعطاء حقن «السفتريكسون» للأطفال إلا بعد اختبار الحساسية، مشيرًا إلى تلقي النقابة شكاوى عديدة من الصيدليات بظهور أعراض جانبية على الأطفال جراء استخدام هذه الحقن.

وأوضح أن النقابة أعلنت تحذيرًا أمس الاثنين، ووجهت كافة الصيدليات والنقابات الفرعية، بشأن هذا المضاد الحيوي، مضيفًا أن هناك احتمالية لوجود شوائب بالمادة الفعالة وتصيب المريض بالضرر، لأن هذا الدواء موجود منذ سنوات عديدة بدون أية مشاكل.

من جانبه قال الدكتور جمال الليثي، عضو غرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات، إن مجموعة المضادات الحيوية هذه، موجودة منذ سنوات عديدة ويتم تداولها بأمان دون أية مشاكل، إلا أن الفترة الأخيرة شهدت ظاهرة جديدة بوجود أعراض جانبية، موضحًا أن ذلك قد يعود لوجود شوائب بالمادة الفعالة.

وذكر أن المنتج يصنع محليًا بينما تُستورد المادة الفعالة من الخارج، مضيفًا أنه طالما ظهرت المشاكل في عدد من المنتجات النهائية ولم تتصل بمصنع واحد، فإن ذلك يشير إلى وجود مشكلة في المادة الفعالة المستوردة.

وطالب بعدم التسرع ودراسة الأمر بدقة، وعدم إعطاء الحقن للمرضى إلا بعد التحليل، مشيرًا إلى وجود بدائل عدة لهذا الدواء.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2018 ShoroukNews. All rights reserved