الثلاثاء 19 فبراير 2019 7:58 ص القاهرة القاهرة 11.6°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في حملة «أبو شنب - اتنين كفاية» لتنظيم الأسرة التي أطلقتها وزارة التضامن؟

البيئة: تحديد المناطق الآثرية بالسيدة زينب لتطوير منظومة إدارة المخلفات بها

أ ش أ
نشر فى : الثلاثاء 5 فبراير 2019 - 11:27 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 5 فبراير 2019 - 11:27 ص

ذكرت وزارة البيئة، أنه تم تحديد البؤر المطلوب إزالتها والتخلص النهائي منها بمنطقة السيدة زينب، فضلا عن معاينة بعض المناطق الأثرية، ومنها سبيل قايتباي ومسجد ومدرسة قايتباي وقبة صفي الدين جوهر بشارع الأشرف ومسجدي أحمد بن طولون والسلطان قايتباي وغيرها، وذلك في إطار المبادرة البيئية للمشاركة المجتمعية لتطوير إدارة المخلفات، خاصة في المناطق الأثرية.

وأوضحت الوزارة - في بيان اليوم الثلاثاء - أن ذلك جاء خلال جولة تم تنظيمها بالتعاون مع هيئة نظافة وتجميل القاهرة لتفقد منطقة الخليفة بالسيدة زينب كنقطة بداية للمناطق الأثرية التى تم تحديدها، وفقا للاجتماع الأخير الذى تم خلاله وضع خريطة لتحديد الأماكن الأثرية ذات الأولوية للنهوض بمنظومة النظافة بها، بمشاركة الدكتور حسين أباظة كبير مستشاري وزارة البيئة للتنمية المستدامة، والدكتور ممدوح عودة مدير عام الأزمات والكوارث بالمجلس الأعلى للآثار، وممثلى الهيئة العامة لنظاقة وتجميل القاهرة وجهاز تنظيم إدارة المخلفات والبرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة والإدارة العامة للجمعيات الأهلية بوزارة البيئة.

ويأتى ذلك في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بتنفيذ مشاركة مجتمعية للتوعية ووضع آليات لمشاركة المجتمع المدني في منظومة النظافة العامة والإدارة المتكاملة للمخلفات تضم كافة فئات المجتمع، خاصة الشباب والجمعيات الأهلية والقطاع الخاص، للنهوض بالمنظومة على مستوى المحافظات.

وكان قد تم عقد سلسلة من الاجتماعات الموسعة مع الدكتور ممدوح عودة مدير عام الأزمات والكوارث بالمجلس الأعلى للآثار، واللواء مهندس محسن مأمون حجازى رئيس الهيئة العامة لنظافة وتجميل القاهرة، لبحث آليات التنفيذ والمراقبة والرصد لعمليات الجمع والنقل بتلك المناطق الأثرية من خلال رفع الوعى البيئى لدى المواطنين للنهوض بالمنظومة، وتنفيذ برامج توعوية للمجتمعات المحلية والطلاب في المدارس، خاصة في المرحلة الابتدائية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك