الإثنين 16 يناير 2017 11:53 م القاهرة القاهرة 13°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

في حالة استفتاء الشعب على ضم جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، بم ستصوت؟

لون الفستان الغامض يكشف فوضى «تدقيق المعلومات»

كتبت ــ عبير صلاح الدين:
نشر فى : الخميس 5 مارس 2015 - 12:19 م | آخر تحديث : الخميس 5 مارس 2015 - 12:19 م

«أكيد من امبارح وأنت شايف التايم لاين بتاعك كله قلق حوالين لون الفستان. هل هو ذهبى فى أبيض ولاأزرق فى أسود؟. متستغربش إذا انت شايفه بلون وصاحبك شايفه بلون تانى، اعرف إزاى ممكن اتنين يشوفوا نفس الحاجة بلونين مختلفين من الفيديو ده»، بهذا السؤال الذى شغل رواد فيس بوك وضعت صفحة أكاديمية التحرير على فيس بوك فيديو تعليميا عن كيف نرى الألوان، ولماذا ترى المرأة درجات ألوان أكثر من الرجال.

هدف تحرير أكاديمى، كما يقول سيف أبو زيد مديرها التنفيذى، هو تقديم العلم والمعرفة فى شكل جذاب غير تقليدى، من خلال مكتبة فيديو «تغذى معرفة أى واحد فى أى سن فى أى مجال وفى أى وقت، عشان نطلع جيل عايز يبقى فاهم مش حافظ، وعارف إن كل معلومة زيادة، قوة زيادة، وإنه مهما شاب قدامه فرصة يروح الكتاب ويبدأ من جديد».

«التعليم فى بلدنا مقيد بحاجات مملة جدا، كله بيحفظ ويروح يدلق فى الامتحان، كله بيعمل copy و paste فى البحث، وعشان نحرر المعرفة عملنا أكاديمية التحرير، التى وصل عدد متابعى صفحتها على الفيس بوك إلى 680 ألفا، وعلى قناة يوتيوب إلى 103 آلاف، ووصل عدد من شاهدوا أفلامها إلى أكثر من 7 ملايين مشاهد خلال 3 سنوات، أغلبهم من طلاب المدارس».

أكاديمية التحرير بدأت عقب ثورة يناير، وسجل موقعها حتى الآن 111 ألف متعلم يتابعون كورساتها التعليمية باستمرار، ويقيم الموقع مدى تغير طريقة تفكير الطلاب من خلال أسئلة وألعاب خاصة على الموقع.

البرامج التعليمية لتحرير أكاديمى ساهم فيها علماء مثل فاروق الباز، وسلمان خان مؤسس موقع خان اكاديمى، ود.عصام حجى، ود. هشام حمودة من جامعة هارفارد، ود.إسلام حسين، وغيرهم، بالاضافة إلى نحو ألف متطوع الآن، و35 موظفا.

اقرأ أيضًا:
«أبيض وذهبي أم أسود وأزرق؟».. تعرف على لون فستان مواقع التواصل الاجتماعي «الغامض»




شارك بتعليقك