الإثنين 20 نوفمبر 2017 2:15 ص القاهرة القاهرة 18.4°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تؤيد إيقاف «شيرين» عن الغناء بعد واقعة «النيل»؟

أم مروة.. تمسح الأحذية لتعليم أبنائها

ماسحة الأحذية أم مروة
ماسحة الأحذية أم مروة
كتبت ــ نسمة يوسف:
نشر فى : الأحد 5 نوفمبر 2017 - 11:17 ص | آخر تحديث : الأحد 5 نوفمبر 2017 - 11:17 ص

بنفس راضية وملامح شبه جامدة، تفترش الثلاثينية أم مروة الرصيف المجاور لمبنى الشهر العقارى فى رمسيس، أمام صندوقها الخشبى الصغير المخصص لمسح الأحذية.. مهنة لم تكن تريد أن تمتهنها، لكن «اليد القصيرة» قادتها إلى هذا المفترق.
تقول أم مروة بعد الانتهاء من مسح أحد أحذية العابرين: «أنا أم لثلاثة أطفال: مروة 7 سنوات، ومحمد 4 سنوات، ومها سنتان، وزوجى مريض عنده فيروس (سى)، ومش بيقدر يشتغل، وكان لازم أنا اللى اشتغل وأدور على حاجة ينفع أعملها وأجيب منها فلوس أمشى بيها البيت».
بجوارها، تجلس ابنتها الكبيرة ذات السبع سنوات، ممسكة كتبها المدرسية، وتلتحف بغطاء يسترها من نفحات الهواء، الذى قد يكون قارصا على جسدها النحيل.
«كان لازم أتحدى الظروف علشان أكسب القوت الحلال وأربى ولادى أحسن تربية وأعلمهم كويس وأقدر أصرف عليهم علشان يطلعوا متعلمين وفاهمين وأحسن ناس ويقدروا يعملوا اللى مقدرناش إحنا نعمله، وكمان أعرف أجيب علاج جوزى»، أحلام بسيطة تدور داخل البركان الخامد الذى يحاول أن يثور من داخل أم مروة، والتى اختارت أن تكون «ماسحة أحذية»: «عندى استعداد أمسح جزم الناس بس المقابل ولادى تتعلم ويبقوا أحسن».




شارك بتعليقك