الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 12:51 ص القاهرة القاهرة 16.7°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع تراجع ترامب عن قرار اعتبار القدس عاصمة إسرائيل؟

مصادر: الشكوك حول تورط قطر فى اغتيال صالح عرقلت مشاركة «قادة الخليج» فى قمة الكويت


نشر فى : الثلاثاء 5 ديسمبر 2017 - 8:35 م | آخر تحديث : الثلاثاء 5 ديسمبر 2017 - 8:36 م

كتب ــ عماد الدين حسين:
 
 
ــ اختزال فترة القمة إلى يوم واحد.. وغياب قادة السعودية والإمارات والبحرين وسلطنة عمان عن المشاركة
 
 
علمت «الشروق» من مصادر دبلوماسية مطلعة، اليوم، أن فرص حضور بعض قادة دول مجلس التعاون الخليجى للقمة الخليجية الـ 38 فى الكويت كانت واردة فى إطار مصالحة مع قطر، لكن توارد أنباء بشأن دور قطرى محتمل فى اغتيال الحوثيين للرئيس اليمنى السابق على عبدالله صالح، عرقل حضور القادة واختزل وقت القمة إلى يوم بدلا من يومين.

وقالت المصادر إن قطر لم تبد استعدادا كافيا لتنفيذ مطالب دول المقاطعة العربية، وهو ما بدد الآمال فى نجاح القمة الخليجية فى تحقيق اختراق فى ملف الأزمة القطرية.

كانت دولة الكويت قد دعت العديد من رؤساء تحرير الصحف المصرية للمشاركة فى القمة وكان مقررا سفر بعضهم مساء الثلاثاء لكن الأمر توقف نتيجة لاختزال وقت القمة.

فى الوقت نفسه وصل أمير قطر تميم بن حمد ال ثانى، اليوم، إلى الكويت للمشاركة فى أعمال القمة الخليجية، معربا عن أمله فى أن تسهم القمة فى المحافظة على أمن واستقرار المنطقة.

وقال تميم فى بيان صحفى لدى وصوله إلى الكويت، إن «القمة تنعقد وسط ظروف بالغة الدقة»، متمنيا أن «تسفر القمة عن دعم مسيرة مجلس التعاون ومواجهة التحديات بالمنطقة»، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وكان وزراء خارجية المجلس عقدوا اجتماعا أمس، فى الكويت تحضيرا للقمة وشارك فيه وزراء لجميع الدول الأعضاء.

ويعد هذا أول اجتماع مباشر للوزراء الخليجيين منذ اندلاع الأزمة مع قطر، حيث ضم الاجتماع وزير الخارجية السعودى، عادل الجبير، ونظراءه البحرينى الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، والعمانى يوسف بن علوى والكويتى الشيخ صباح الخالد والقطرى محمد بن عبدالرحمن آل ثانى، ووزير الدولة الإماراتى للشئون الخارجية، أنور قرقاش. 

وكانت الأزمة القطرية اندلعت فى 5 يونيو الماضى، مع إعلان السعودية ومصر والإمارات والبحرين قطع العلاقات الدبلوماسية والتجارية مع قطر، متهمين الدوحة بدعم الإرهاب وزعزعة الاستقرار فى المنطقة والتدخل فى شئونهم الداخلية.

وتقوم الكويت بجهود وساطة للتقريب بين أطراف الأزمة القطرية، لكنها لم تثمر عن أى تقدم حتى الآن.
 
 




شارك بتعليقك