السبت 24 فبراير 2018 5:51 م القاهرة القاهرة 22.4°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تؤيد إقامة مناظرة بين المرشحين للانتخابات الرئاسية عبدالفتاح السيسي وموسى مصطفى موسى؟

ترامب يصف الديمقراطيين بـ«الخونة».. ومحاموه ينصحونه عدم التحدث لمولر


نشر فى : الثلاثاء 6 فبراير 2018 - 9:32 م | آخر تحديث : الثلاثاء 6 فبراير 2018 - 9:32 م

• «نيويورك تايمز»: قلق من ميل الرئيس الأمريكى للإدلاء بتصريحات زائفة بشأن «التدخل الروسى» للمحقق الخاص


• «استخبارات النواب» تسمح برد «ديمقراطى» على مذكرة بشأن «إف بى آى»


مع تصاعد حدة الجدل فى السياسة الأمريكية بين الديمقراطيين والجمهوريين بشأن مذكرة قدمها أعضاء من الحزب الجمهورى قال الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، بشأنها أنها تبرئ ساحته من قضية التدخل الروسى فى الانتخابات الرئاسية لعام 2016، اتهم ترامب أعضاء الحزب الديمقراطى فى الكونجرس بأنهم «خونة»، جاء ذلك فى وقت نقلت فيه، صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية عن عدد من محاميى الرئيس أنهم دعوه لعدم الموافقة على مقابلة المحقق الخاص بالتحقيق فى القضية روبرت مولر.

 

وبحسب تقرير للصحيفة، اليوم، فإن عددًا من المحامين نصحوا الرئيس ترامب بعدم الموافقة على مقابلة مع المحقق مولر الذى يحقق فى تواطؤ محتمل بين روسيا وحملة ترامب الانتخابية للتأثير على انتخابات الرئاسة عام 2016.

 

ونقلت الصحيفة الأمريكية عن أربعة أشخاص مطلعين على الأمر قولهم: إن المحامين يشعرون بالقلق من أن ميل ترامب للإدلاء بتصريحات زائفة ولأنه يناقض نفسه قد يؤدى إلى اتهامه بالكذب على المحققين.

 

وكان ترامب قال فى وقت سابق إنه مستعد للإدلاء بأقواله تحت القسم أمام مولر. وقال للصحفيين الشهر الماضى: «أتطلع لذلك بحق».

 

من جانبه، قال مصدر مطلع على الأمر لوكالة «رويترز» إنه لم يتم اتخاذ قرار بعد بشأن موافقة ترامب على هذه المقابلة. وينفى ترامب تواطؤ حملته مع موسكو ووصف التحقيق فى هذا الشأن بـ«مطاردة الساحرات».

 

وفى حال رفض ترامب إجراء هذه المقابلة يمكن أن يستدعيه مولر للإدلاء بشهادته أمام هيئة محلفين كبرى، مما قد يثير معركة قانونية تبت فيها فى نهاية الأمر المحكمة العليا.

 

وأوضحت «نيويورك تايمز» أن جون داود وجاى سيكولو، اللذين يقودان فريق المحامين الذى يقدم المشورة لترامب يريدان منه رفض طلب المقابلة، مضيفة أن المحامين ومستشارين لترامب يعتقدون أن مولر قد لا يرغب فى استدعاء الرئيس والدخول فى مواجهة مع البيت الأبيض قد يخسرها فى المحكمة. وأشارت الصحيفة إلى أن مارك كاسويتز، محامى ترامب الشخصى منذ فترة طويلة حذر أيضا من المقابلة مع مولر.

 

من ناحية أخرى، صوتت لجنة الاستخبارات التابعة لمجلس النواب الأمريكى لصالح السماح بصدور تفنيد من جانب الحزب الديمقراطى المعارض لمذكرة جمهورية رفعت عنها السرية، الجمعة الماضية، وتزعم ارتكاب أخطاء من جانب مكتب التحقيقات الفيدرالى (إف بى آى) ووزارة العدل فيما يتعلق بتحقيقهما فى التدخل الروسى المزعوم بانتخابات الرئاسة الأمريكية.

 

وقبيل تصويت لجنة الاستخبارات بشأن إطلاق مذكرة ثانية أعدها الديمقراطيون، انتقد ترامب، أحد أعضاء الحزب الديمقراطى لقوله إن مذكرة تنتقد مكتب التحقيقات الفيدرالى لدوره فى تحقيق فى التدخل الروسى فى الانتخابات لا تبرئ ساحته.

 

وقال ترامب، فى تغريدة على حسابة بموقع التدوينات القصية «تويتر» أمس: إن المشرع آدم شيف، وهو ديمقراطى بلجنة الاستخبارات بمجلس النواب «أحد أكبر الكاذبين والمسربين فى واشنطن».

 

وبتكليف من الجمهورى ديفين نونيس، رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس النواب الأمريكى، تزعم المذكرة أن مسئولين حكوميين كانوا يفضلون الديمقراطيين على الجمهوريين خلال الفترة السابقة على إجراء انتخابات الرئاسة عام 2016.

 

وتتهم المذكرة مكتب التحقيقات الاتحادى ووزارة العدل بتضليل أحد القضاة فى محاولة لتمديد عملية المراقبة ضد كارتر بيدج، وهو أحد مستشارى ترامب للشئون الخارجية خلال حملته.

 

إلى ذلك، هاجم الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بعنف، أمس، موقف بعض النواب الديمقراطيين الذين لم يصفقوا له خلال خطابه عن حال الاتحاد، واتهمهم «بالخيانة»، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.

 

وفى كلمة فى سينسيناتى بولاية أوهايو (شمال)، تطرق ترامب إلى أصداء الخطاب الذى ألقاه قبل أسبوع فى الكونجرس، مشيرا إلى سلوك خصومه السياسيين، وقال ترامب: «قلت إن معدل البطالة بين السود فى أدنى مستوى له (...) ساد صمت مطبق، ولم ترتسم أى ابتسامة»، وأضاف أن «الأمر بلغ نقطة لم أعد معها أرغب فى أن انظر إلى هذا الجانب لأن فيه بصراحة طاقة سيئة».

 

وتابع ترامب: «أحدهم وصف الأمر بالخيانة. لم لا؟ أيمكننا تسمية ذلك خيانة؟ لم لا؟»، مشيرا إلى أنه «لم يكن يبدو عليهم أنهم يحبون بلدهم»، وقال إنه وضع «محزن جدا»، وفق ما نقلت رويترز.




شارك بتعليقك