الأحد 19 أغسطس 2018 7:54 م القاهرة القاهرة 33°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل ترى تجربة نادي «بيراميدز» ستصب في مصلحة الكرة المصرية؟

محافظة القاهرة تجري تعديلات لبعض أسماء المدارس والشوارع

كتبت- ياسمين عبد الرازق
نشر فى : الثلاثاء 6 فبراير 2018 - 3:17 م | آخر تحديث : الثلاثاء 6 فبراير 2018 - 3:17 م

قرر عاطف عبد الحميد، محافظ القاهرة، تغيير اسم شارع سليم الأول بحي الزيتون؛ بناء على ما تقدم به محمد الدالي، أستاذ التاريخ المعاصر بجامعة حلوان، بأنه لا يصح إطلاق اسم أول مستعمر لمصر الذي أفقدها استقلالها وحولها لمجرد ولاية من ولايات الدولة العثمانية، إلى جانب قيامه بقتل آلاف المصريين خلال دفاعهم عنها وإعدم آخر سلطان مملوكي «طومان باي»، وحل الجيش المصري، على أن يتم إجراء حوار مجتمعي تحت رئاسة رئيس حي الزيتون مع أهالي الحي وأصحاب المحلات والمهتمين من المثقفين والمؤرخين لاختيار الاسم المناسب.

ووافق المحافظ، خلال اجتماع لجنة التسميات بالمحافظة، على إطلاق أسماء شهداء الوطن من أبناء القوات المسلحة والشرطة على عدد من المدارس والمحاور والشوارع الجديدة، الذي يأتي تقديرًا من المحافظة لما بذلوه من عطاء وتضحية في سبيل الوطن وتخليدا لذكراهم وفخرا للمدارس بإطلاق أسماء شهداء الوطن عليها.

ومن جانبها، أقرت اللجنة إطلاق اسم الشهيد البطل محمد أحمد غنيم على مدرسة الزيتون الإعدادية بنات بحي الزيتون، واسم الشهيد البطل عماد أمير رشدي على مدرسة القطامية بنين بالقاهرة الجديدة، واسم الشهيد البطل علي أحمد شوقي على مدرسة المعادي الثانوية بنات بحي المعادي، كما وافقت اللجنة على مقترح إطلاق اسم الشهيد البطل عادل مصطفى عبد الرحمن، على مدرسة جزيرة دار السلام الابتدائية، والشهيد البطل شادي علاء العاصي على مدرسة حدائق القبة القومية بحدائق القبة، واسم الشهيد البطل إسلام محمد علي مشهور على مدرسة المقطم الرسمية لغات بحي المقطم، والشهيد البطل صابر أبو ناب على المدرسة الثانوية بنات بحلوان.

ووجه المحافظ، بضرورة وضع لوحات تذكارية داخل كل المدارس التي تحمل أسماء شهداء الوطن تتضمن نبذة عن الشهيد الذي تحمل المدرسة اسمه وصورة كبيرة له وتفاصيل تضحياته وظروف استشهاده؛ ليكون قدوة لطلاب المدرسة، على أن يسبق اسم الشهيد لقب «البطل»، مطالبًا بإقامة احتفال بكل مدرسة تحمل اسم الشهيد للتذكرة بما قام به في سبيل وطنه وأن تكرم ذكراه وتعرف سيرته الذاتية وبطولته بكل مدرسة في أول حصة بالعام الدراسي.

كما وافقت اللجنة -خلال الاجتماع- على إطلاق مجموعة من أسماء شهداء الوطن على عدد من الشوارع وجاءت كالآتي:

إطلاق اسم الشهيد البطل هشام الدين عزب على شارع المنتزه المتفرع من ميدان هليوبوليس بحي النزهة، واسم الشهيد البطل زياد محمد جاد على شارع شباب المهندسين من شارع النصر بحي شرق مدينة نصر، وإطلاق اسم الشهيد البطل أيمن حاتم عبدالرحيم على شارع جبارس بمصر الجديدة، واسم الشهيد البطل محمد عاشور علي سعد على شارع خليل عويس متفرع من شارع عمرو بن العاص بمصر القديمة.

كما تم الموافقة على مقترح إطلاق اسم الدكتورة توحيد عبدالرحمن على شارع الحمام بحي مصر الجديدة؛ كأول طبيبة مصرية وظفت بالحكومة المصرية سنة 1932 «كبيرة طبيبات وزارة المعارف».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك