الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 8:38 ص القاهرة القاهرة 16.9°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تؤيد إيقاف «شيرين» عن الغناء بعد واقعة «النيل»؟

محكمة السويس تغرم موانئ دبي 4 ملايين جنيه

السويس- محمود هاشم
نشر فى : الإثنين 6 نوفمبر 2017 - 2:20 م | آخر تحديث : الإثنين 6 نوفمبر 2017 - 2:20 م

قضت محكمة استئناف السويس بتغريم شركة موانئ دبي، الحاصلة على حق إدارة ميناء العين السخنة، مبلغ 4 ملايين جنيه، لخسارتها الدعوة التي أقامتها ضد إحدى الشركات المصرية.

واستند الحكم القضائي، إلى وقائع اتهمت من خلالها شركة موانئ دبي، بالاستيلاء على عمالة الشركة المصرية، وطلب الشركة من مسؤول إحدى شركات العمالة تحرير محضر ضد شركة بلاتنيوم على غير الحقيقة بالتسبب في إضراب العمال بالميناء عن العمل.

وأكدت حيثيات الحكم القضائي الصادر من محكمة السويس، أن الثابت من الإقرار الموقع من مسؤول إحدى الشركات التي تم التعاقد معها بديلًا عن الشركة المدعى عليها، أقر بأن الشركة المدعية ممثلين عنها اتفقوا على استغلال عماله الشركة المدعى عليها، وتم إرساء جزء من العملية على الشركة بتاريخ 26-1-2013، وأن الشركة المدعية طلبت منه بتاريخ 1-2-2013 عمل محضر ضد شركة بلاتنيوم، والادعاء على الشركة الأخيرة، وحيث إن العاملين بشركة بلاتنيوم، هم الذين أضربوا من 1-2-2013 حتى 17-2-2013، وتم فض الإضراب بتبعية العاملين المضربين للهيئة العامة لموانئ البحر الأحمر وليس للشركة المدعى عليها.

وأكدت مذكرة الدفاع بالقضية، قيام شركة موانئ دبي، بممارسة اضطهاد لشركات مصرية وآخر تلك الممارسات إقامتها دعوة ضد إحدى الشركات المصرية بطلب تعويض مادي قدره 7 ملايين دولار أمريكي، متهمة إياها بتسببها في تعطيل العمل بميناء العين السخنة من فترة 1 فبراير 2013، إلى 13 فبراير 2013، واتهام قيادات الشركة بتحريض العمال على الإضراب عن العمل الذي ردت عليه المحكمة في الحكم الصادر في هذه الدعوة برفضها وبراءة قيادات الشركة من تهمة التحريض على الإضراب وهو الحكم رقم 670 لسنة 2013 بمحكمة السويس، مستندة إلى وقائع قامت بها شركة موانئ دبي بالاستحواذ على العمالة التابعة للشركة المدعى عليها، وإطلاق وقائع لم تثبت من أوراق القضية والتحريض على استغلال عمالة الشركة المصرية والزمت موانئ دبي بأداء رسوم المحكمة.

وأُخطرت رسميًا شركة موانئ دبي بالحكم النهائي الصادر من محكمة استئناف السويس والذي يغرمها بمبلغ 4 ملايين جنيه.




شارك بتعليقك