السبت 16 ديسمبر 2017 10:37 م القاهرة القاهرة 18.3°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع تراجع ترامب عن قرار اعتبار القدس عاصمة إسرائيل؟

برشلونة ويوفنتوس يتأهلان لدور الـ16 بدوري الأبطال

د ب أ
نشر فى : الأربعاء 6 ديسمبر 2017 - 12:18 ص | آخر تحديث : الأربعاء 6 ديسمبر 2017 - 12:18 ص

حقق برشلونة الإسباني انتصارا متواضعا بملعبه وتغلب على ضيفه سبورتينج لشبونة البرتغالي 2 / صفر اليوم الثلاثاء في الجولة السادسة الأخيرة من مباريات المجموعة الرابعة ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وكان برشلونة قد حسم بالفعل تأهله إلى دور الستة عشر وحقق الفوز اليوم ليطيح بسبورتينج لشبونة من البطولة، بينما تأهل برفقته يوفنتوس الإيطالي الذي فاز بالمركز الثاني إثر تغلبه على مضيفه أولمبياكوس اليوناني 2 / صفر.
ورفع برشلونة رصيده في صدارة المجموعة إلى 14 نقطة وتلاه يوفنتوس برصيد 11 نقطة بينما تجمد رصيد سبورتينج لشبونة عند سبع نقاط في المركز الثالث ليتحول إلى بطولة الدوري الأوروبي، وودع أولمبياكوس المنافسات الأوروبية بعد أن تجمد رصيده عند نقطة واحدة في المركز الرابع الأخير.
وجاء هدف التقدم لبرشلونة خلال الشوط الثاني للمباراة وسجله باكو ألكاسير ليكون الأول له في دوري الأبطال، وشارك النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي من مقعد البدلاء في الشوط الثاني لكنه لم ينجح في هز الشباك.
وفي الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع للمباراة، جاء الهدف الثاني لبرشلونة بالنيران الصديقة حيث سجله جيريمي ماتيو لاعب سبورتينج لشبونة بالخطأ في شباك فريقه.
وفرض برشلونة سيطرته منذ البداية وضغط على ضيفه في الدقائق المبكرة لكن سبورتينج لشبونة كثف تركيزه على الجانب الدفاعي لتفادي اهتزاز شباكه مبكرا.
واصل برشلونة الضغط ليحاصر ضيفه عند منطقة الجزاء لدقائق لكنه افتقد الفاعلية الكافية للتسجيل رغم التوغل أكثر من مرة داخل منطقة الجزاء ، وظهر تأثره بغياب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عن التشكيل الأساسي.
وكاد أندريه جوميز أن يتقدم لبرشلونة في الدقيقة 20 عندما راوغ الدفاع ببراعة ثم هيأ الكرة لنفسه وسدد بقوة من حدود منطقة الجزاء لكن الكرة مرت بجوار القائم مباشرة.
وبعدها أتيحت فرصة أخرى أمام النجم لويس سواريز وسدد باتجاه المرمى لكن الحارس روي باتريسيو تصدى للكرة.
ثم نجح سبورتينج لشبونة في كسر الحصار الدفاعي وتقدم للهجوم عبر أكثر من محاولة لكنها لم تكن بالخطورة الكافية لهز شباك برشلونة على أرضه.
وتراجع الإيقاع شيئا ما بمرور الوقت وبدا الأداء باهتا يفتقد الفرص الهجومية، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
ومع بداية الشوط الثاني، أجرى خورخي جيسوس المدير الفني لسبورتينج تغييرين دفعة واحدة حيث أشرك جيلسون مارتينز وياس دوست بدلا من ستيفان ريستوفيكي وألان رويز.
وبدا سبورتينج لشبونة أكثر ثقة في الشوط الثاني وحاول فرض سيطرته مشكلا ضغط متواصل على برشلونة في الدقائق الأولى.
بعدها استعاد برشلونة هيمنته، وافتتح التسجيل في الدقيقة 59 عن طريق باكو ألكاسير الذي ارتقى لكرة من ضربة ركنية ووجهها برأسه إلى داخل الشباك مسجلا أول هدف له في دوري الأبطال.
وفي الدقيقة 60 دفع إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة بالنجم ميسي بدلا من أليكس فيدال.
وكاد سبورتينج لشبونة أن يدرك التعادل بعدها بأقل من دقيقتين حيث تلقى البديل باس دوست عرضية وسدد الكرة مباشرة دون تردد لكن الحارس ياسبر سيليسن تألق في التصدي لها.
وأجرى فالفيردي تغييره الثاني في الدقيقة 64 حيث أشرك اللاعب سيرخيو بوسكيتس بدلا من جيرارد بيكيه.
وسرعان ما بدأ تأثير مشاركة ميسي على أداء برشلونة حيث أشعل النشاط الهجومي للفريق وتعددت الفرص التهديفية وإن افتقدت شيئا ما للخطورة المعهودة.
وكاد ميسي أن يضيف الهدف الثاني لبرشلونة في الدقيقة 82 حيث راوغ الدفاع ببراعة وسدد بقوة من داخل منطقة الجزاء لكن الحارس تألق في التصدي للكرة.
وواصل برشلونة سيطرته خلال الدقائق المتبقية وقام بأكثر من محاولة هجومية حتى جاء الهدف الثاني في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع وسجله ماتيو لاعب لشبونة بالخطأ في مرمى فريقه، لدى محاولة قطع تمريرة خطيرة من دينيس سواريز ، لينهي برشلونة المباراة فائزا 2 / صفر .
وتأهل يوفنتوس من المركز الثاني إثر تغلبه على مضيفه أولمبياكوس اليوناني بهدفين نظيفين سجلهما خوان كوادرادو في الدقيقة 15 وفيديريكو بيرنارديسكي في الدقيقة 90 .




شارك بتعليقك