الإثنين 11 ديسمبر 2017 11:36 ص القاهرة القاهرة 18.8°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع تراجع ترامب عن قرار اعتبار القدس عاصمة إسرائيل؟

جلسة جعفر مع لاعبي الزمالك تثير غضب نيبوشا

محمد القاعود
نشر فى : الأربعاء 6 ديسمبر 2017 - 3:48 م | آخر تحديث : الأربعاء 6 ديسمبر 2017 - 3:54 م

سادت حالة من الغضب والاستياء الشديد للمونتنيجري نيبوشا يوفوفيتش المدير الفني للزمالك بعد الجلسة التي عقدها فاروق جعفر مستشار رئيس مجلس الادارة أمس الأول ، مع لاعبي الفريق والجهاز الفني بناءا على تعليمات من مرتضى منصور ، معتبرا ذلك تدخلا غير مقبول في عمله .

وعلمت "الشروق" أن نيبوشا تساءل عن الصفة التي يطلب بها جعفر الدعوة لعقد اجتماع مع الجهاز الفني واللاعبين خاصة وانه ليس مسئولا بصفة رسمية داخل النادي ، ويقتصر دوره على أنه مستشار فني لرئيس النادي فيما يتعلق بالصفقات والتعاقدات الجديدة . 


واستشاط نيبوشا غضبا بعدما تسببت الجلسة في تأخير موعد انطلاق المران لفترة ليست بالقصيرة ، وجاءت جلسة النصح والارشاد التي عقدها جعفر مع اللاعبين ليطالبهم خلالها بضرورة تحسين الأداء والنتائج وإلا سيكون معظمهم خارج أسوار النادي ، خاصة وأن الزمالك دفع ملايين طائلة مقابل التعاقد مع هؤلاء اللاعبين .

كما انتقد جعفر خلال حديثه مع اللاعبين مستواهم المتواضع ملمحا بصورة غير مباشرة إلى ضلوع المدير الفني في تراجع الأداء بسبب الخطط التي يعتمد عليها ، خاصة أن جعفر سبق وان انتقد نيبوشا مرارا في الاستوديو التحليلي .

ولم ينس لاعب ومدرب الزمالك السابق الإشادة بدور رئيس النادي في توفير كافة مستحقات اللاعبين وعدم وجود شكوى من تأخرها مثلما كان يحدث خلال السنوات الماضية التي عانى فيها الزمالك من غياب الموارد المالية .

يأتي هذا في الوقت الذي اندلعت فيه أزمة بين طارق يحيي المدرب العام السابق ، وفاروق جعفر بعدما شن يحيى هجوما غير متوقع على جعفر بدعوى تعمد الأخير انتقاد الجهاز الفني أثناء تحليله لمباريات الزمالك معتبرا أن تحليل فاروق جعفر لأداء الزمالك كان عن جهل تام بأمور الفريق ، وهو ما أغضب المستشار الفني لرئيس النادي وبادل يحيي التصريحات النارية بقوله أنه لن يرد على من هو اقل منه مقاما حسب قوله ، مؤكدا انه لعب دورا كبيرا في تعيينه بالجهاز الفني وإقناع رئيس النادي بضمه ، إلا أن يحيي يتحمل جزءا كبيرا من المسئولية في تراجع المستوى الفني للزمالك حسب قول جعفر .




شارك بتعليقك