الإثنين 11 ديسمبر 2017 11:39 ص القاهرة القاهرة 18.8°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع تراجع ترامب عن قرار اعتبار القدس عاصمة إسرائيل؟

رواد أعمال: الحكومات الإفريقية مطالبة بتشريعات داعمة للمشروعات الصغيرة

كتب- أحمد الأمين
نشر فى : الخميس 7 ديسمبر 2017 - 4:00 م | آخر تحديث : الخميس 7 ديسمبر 2017 - 4:00 م

دعا تونى اوليميلو، رئيس مؤسسة ايريس هولدنج النيجيرية، الحكومات الإفريقية إلى تبنى تشريعات داعمة للمشروعات الصغيرة وريادة الأعمال وتسهيل وصول أصحابها إلى التمويل الميسر.

وأضاف «اوليميلو»، فى كلمة اليوم الخميس، خلال اليوم الأول من مؤتمر إفريقيا 2017، الذى تنظمه وزارة الاستثمار فى شرم الشيخ، أن تشجيع رواد الشباب الأعمال بإفريقيا يتسق مع أهداف التنمية المستدامة.

وأكد ضرورة سعى رجال الأعمال الأفارقة إلى استغلال موارد القارة الكبيرة والاستتثمار بها، نظرا لتمتعها بموارد اقتصادية وبشرية ضخمة، منوها بأن إفريقيا تعد من أفضل القارات فى عائدات الاستثمار.

وأشار إلى ضرورة أن تكون لدى رجال الأعمال رؤية تجارية مستدامة تعمل على إطلاق استثمارات طويلة المدى، موضحا أن الإعلام عليه دور كبير فى رفع الوعى وإنجاح المبادرات التى تطلق لتحقيق أوضاع أفضل وتعريف المجتمع بالدور الذى يلعبه رواد الأعمال الشباب على مستوى القارة الإفريقية.

وأكد رئيس شركة ايريس هولدنج بنيجيريا، أن الطريق ليس ممهدا ولكن يجب تخفيض التكاليف، وأكد أن الاستثمار فى دول إفريقيا أفضل كثيرا من الادخار؛ «وعلى كل الشباب فى القارة أن يعوا ذلك جيدا».

وخلال جلسات المؤتمر، استعرض المشاركون فى «يوم الرواد الشباب الأفارقة» قصص نجاح لمشروعاتهم وسبل التغلب على العقبات التى تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وخطوات إنشاء المشروعات وإدارتها وسبل توفير التمويل.

وفى سياق متصل، شهدت أولى أيام فعاليات المؤتمر ورشة عمل بعنوان البدايات المبكرة كيف تبدأ مشروعك فى ريادة الأعمال من الصفر تحت اسم يوم رواد الأعمال الشباب وذلك بهدف تعريف المهتمين بمجال ريادة الأعمال بكيفية بدأ مشروعهم.

وخلال الجلسة تم عرض فيديو يوضح تجارب العديد من الرواد الشباب فى القارة الإفريقية فى العديد من المجالات وكيف تساهم هذه المشروعات فى تحقيق التنمية فى بعض دول القارة الإفريقية.

وشهدت الجلسة عرض نماذج للشباب الرواد العاملين بمجال ريادة الاعمال تجاربهم والتحديات التى واجهتهم لتنفيذ افكارهم فى بلادهم كسيراليون ونيجيريا.

وأكد المتحدثون أن مجال ريادة الأعمال ليس حكرا على الرجال ولكنه متاح للجنسين وأنه يساهم بشكل فاعل فى تحقيق التنمية للقارة الإفريقية انطلاقا من أن من يعرفون ويعانون من المشكلات هم أقدر الناس على إيجاد حلول لها.




شارك بتعليقك