الأحد 17 ديسمبر 2017 2:20 ص القاهرة القاهرة 16.2°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع تراجع ترامب عن قرار اعتبار القدس عاصمة إسرائيل؟

«الصحة»: انفراجة في أزمة «البنسلين».. و«الحق في الدواء»: المشكلة مستمرة

طوابير المرضى أمام صيدلية الاسعاف اليوم<br/>
طوابير المرضى أمام صيدلية الاسعاف اليوم
كتبت – أسماء سرور:
نشر فى : الخميس 7 ديسمبر 2017 - 3:47 م | آخر تحديث : الخميس 7 ديسمبر 2017 - 4:04 م

طوابير المواطنين أمام صيدلية الإسعاف للحصول على العقار

عماد الدين: ضخ 2 مليون و400 ألف فيال الاثنين المقبل

غراب: شعراوي تسبب عن وقف الاستيراد وهدد المصدر الصيني بمقاضاته وتم القبض عليه بعد تقديم الوزارة بلاغات ضده

مجاهد: وصول 100 ألف حقنة للمطار وتوريدهم لمنافذ صيدليات الشركة المصرية

فؤاد: ما تعلنه الحكومة عن إجراءات لم يشعر بها المواطن حتى الآن.. ولا يمكن الحديث عن تحسن الوضع قبل 3 أشهر ومصر تصدر آلاف الحقن للمملكة العربية السعودية

في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الصحة "انفراجة في توفير البنسلين"، والذي يستخدم في علاج الحمى الروماتيزمية في الصيدليات والمستشفيات؛ أكد المركز المصري للحق في الدواء أن "الأزمة مستمرة"، وأن إجراءات الحكومة "لم يشعر بها المواطن".

وفي السياق ذاته، رصدت «الشروق» عشرات المرضى أمام صيدلية الإسعاف للحصول على عقار "البنسلين" طويل المفعول، بعد إعلان وزارة الصحة عن ضخ وتوفير كميات إضافية فى فروع الشركة المصرية لتجارة الأدوية، وارتفاع سعره في السوق السوداء.

وأعلن وزير الصحة أحمد عماد الدين راضي، ضخ 2 مليون و 400 ألف فيال من مستحضر بنسيلين طويل المفعول الاثنين القادم ضمن 3 مليون و 300 ألف عبوة يتم طرحها تباعاً خلال الأسبوعين القادمين.

وأوضحت رئيس مجلس ادارة شركة أكديما ألفت غراب، أنه تم طرح 100 ألف عبوة اليوم ضمن 900 ألف عبوة، كان متعاقد عليها من الصين، مشيرةً إلى أنه سيتم ضخ 800 ألف في 20 ديسمبر الحالي ضمن الشحنة، والتي أوقف استيرادها رئيس شركة أكديما انترناشيونال السابق مدحت شعراوي.

وأضافت أنه سيتم ضخ 2 مليون و 400 ألف عبوة من إنتاج شركة المهن الطبية التابعة لشركة أكديما المملوكة للدولة، بدءا من الأثنين القادم بمعدل 100 الف عبوة يوميا، موضحة أن شركة أكديما انترناشيونال التابعة لشركة أكديما المملوكة للدولة والتي كان يرأس مجلس إدارتها مدحت شعراوي، كانت تملك حق استيراد وتصدير البنسيلين طويل المفعول وكان المستحضر مسجل باسمها.

ونوهت إلى أن شعراوي أنشأ شركة خاصة باسمه واسم اسرته، وقام بالتنازل عن النشاط التجاري والاستيرادي من شركة أكديما انترناشيونال إلى شركته الخاصة، وأصبح بذلك المتحكم والمحتكر لعملية الاستيراد وتوفير البنسيلين في السوق المحلي.

وكشفت أنه عندما ترك شعراوي الشركة في شهر ابريل الماضي، توقف عن استيراد البنسيلين نهائياً، وأبلغ المصدر الصيني الذي تم التعاقد معه عن التوقف عن توريد الشحنة وإلا سيقاضيه وأبلغه ألا يتم شحن الكمية إلا بموافقته شخصياً كنوع من الضغط على شركة اكديما والحصول على تعويضات مالية، ما أدى إلى تعطش السوق وقلة البنسيلين في جميع محافظات الجمهورية.

وأشارت إلى أن الوزارة قدمت بلاغا لمباحث الأموال العامة ونيابة الأموال العامة والنائب العام، وأنه تم القبض عليه ويتم التحقيق معه الآن.

وقال متحدث الوزارة خالد مجاهد إن الوزارة اتخذت إجراءات عاجلة حيث تم ضخ 100 ألف عبوة من البنسلين بمستشفيات الوزارة والصيدليات بجميع المحافظات، لافتا إلى أنه يتم الآن استلام 100 ألف فيال وصلوا بالفعل للمطار ليتم توريدهم لمنافذ صيدليات الشركة المصرية بجميع الفروع بدءاً من اليوم الخميس.

على الجانب الآخر، قال مدير المركز المصري للحق في الدواء محمود فؤاد، إن أزمة نقص البنسلين مستمرة، وأن ما تعلنه الحكومة عن إجراءات لم يشعر بها المواطن حتى الآن، وأن الطوابير المرضى والمشاجرات ما زالت مستمرة للحصول على الحقن.

وأضاف فؤاد لـ«الشروق» أن لا يمكن الحديث عن انفراجة أو تحسن في الوضع قبل 3 أشهر حتى تستطيع الشركات المحلية استيراد المواد الخام وإنتاج الحقن، منوها بأن مصر تحتاج إلي حوالي 12 مليون حقنه بنسلين طويل المفعول سنويا.

وأكمل: "رئيس مجلس إدارة الشركة المسئولة عن استيراد معظم الاحتياجات المحلية تنازل عن امتلاك الحقنة لشركة خاصة أخري تمتلكها زوجته، وتم التنازل بشكل قانوني وموقف شركة زوجته سليم، مما تسبب في نزاع قانوني علي ملكيه البنسلين، ومخاوف لدى الشركة الصينية من عقوبات دولية ضدها، ومازال الأمر أمامه شهور عديدة".

وتابع: "اللافت للنظر أن الشركة المصرية تصدر آلاف الحقن للمملكة العربية السعودية بسبب جودة المنتج، والذي تعتمد المملكة عليه، بينما ترفض المملكة دخول الصنف من الصين لأسباب هامة ومؤثرة ولحماية صحه مواطنيها"، مكملا: "منذ 4 شهور نبهنا في بيان رسمي إلى أن هناك أزمه ستحدث وستدوم فترات طويلة لأن هناك من يتربص بالمريض".


صور متعلقة



شارك بتعليقك