الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 6:51 م القاهرة القاهرة 23.3°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما موقفك من المطالبات بحظر النقاب في الأماكن العامة؟

ندوة العلاقات الروسية توصي بزيادة العلاقات الثقافية بين البلدين

كتب- صلاح عزازي
نشر فى : الخميس 8 فبراير 2018 - 4:09 م | آخر تحديث : الخميس 8 فبراير 2018 - 4:09 م

قال شريف جاد، مدير النشاط الثقافي بالمركز الروسي، إن مصر وروسيا تربطهما علاقات تاريخية سواء على المستوى السياسي أو الثقافي ولا بد من مد جسور التعاون بين البلدين في المرحلة المقبلة.

جاء ذلك خلال ندوة العلاقات الثقافية المصرية الروسية، التي عُقدت أول أمس الإثنين، ضمن فعاليات معرض القاهرة الدولى للكتاب خلال دورته الـ49، بحضور الدكتور هشام مراد، رئيس قطاع العلاقات الخارجية لوزارة الثقافة، واليكس تبفانيان مدير المركز الثقافي الروسي بالقاهرة، وأستاذ اللغة الروسية بجامعة عين شمس، وأداراها مدير النشاط الثقافي الروسي شريف جاد.

وتابع "جاد"، خلال ندوة "العلاقات الثقافية المصرية الروسية"، قائلا: "إنه لمن المؤسف عدم حضور وزير الثقافة المصرى عن أى فعالية فى روسيا منذ 30 عاما"، معتبرا ذلك يؤثر على أهم ركائز التواصل بين البلدان وهو الجانب الثقافي، خاصة وأن مصر هى رائدة الثقافة والمعرفة فى منطقة الشرق الأوسط وروسيا منارة للأدب والفنون فى أوربا ولا بد من جسور التواصل على نحو أفضل.

وذكر أن وزير الثقافة السابق حلمي النمنم، كان من المنتظر قدومه إلى روسيا، في المؤتمر الثقافي الأخير الذي عقد في روسيا لكنه تخلف عن الحضور في الحظات الأخيرة.

من جانبه، قال الدكتور هشام مراد، رئيس قطاع العلاقات الثقافية المصرية الروسية، إن روسيا تشهد طوال العام احتفالا ثقافيا وفنيا، وعند زيارتي إلى روسيا لاحظت العديد من الأعمال الفنية المميزة التي تجمع بين الجانب المصري والروسي، ومن المنتظر إتمام العديد من بروتوكلات التعاون بين البلدين.

واستكمل: "الثقافة الروسية لا تأخذ حقها في الإعلام المصري ولا بد من التركيز على مناطق القوة بين البلدين في الوقت الحالي وعلى رأسها الثقافة والفنون، خاصة وأن العلاقات الاقتصادية بين البلدين قد تحسنت كثيرا عن الماضي".

وقال مدير المركز الروسي بالقاهرة الكسي تيفانيان، إن العلاقات بين البلدين تشهد في المرحلة المقبلة تقدما، حيث من المنتظر توقيع العديد من اتفاقات التعاون بين البلدين، مضيفا: "سنحتفل مع المسؤولين فى مصر بمرور خمسة وسبعون عاما على العلاقات المشتركة".

وأعرب "تيفانيان"، عن سعادته لوصول المنتخب الوطني المصري إلى نهائيات كأس العالم والتي ستقام في روسيا، منوها إلى أنه سيتم افتتاح "بيت مشجعي المنتخب" بالمركز الثقافي الروسي بالقاهرة يوم 8 فبراير الجاري، مضيفا أن المركز سيقوم بافتتاح تمثال لأول رائد فضاء روسي، وأيضا تمثال دبن ديسكوف الذي كان قد قام بزيارة مصر والعمل بالمركز، خلال شهر أبريل المقبل.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك