الإثنين 20 نوفمبر 2017 2:15 ص القاهرة القاهرة 18.4°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تؤيد إيقاف «شيرين» عن الغناء بعد واقعة «النيل»؟

فيديو.. «شوقي» يكشف تفاصيل مشروع «تعليم مصري جديد»

أحمد العيسوي
نشر فى : الأربعاء 8 نوفمبر 2017 - 9:07 م | آخر تحديث : الأربعاء 8 نوفمبر 2017 - 9:07 م
قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن الوزارة تسابق الزمن لتطوير التعليم في مصر، مشيرًا إلى إطلاق مشروع قومي على مرحلتين، الأول في يناير المقبل، والثاني في سبتمبر 2018.

وأوضح «شوقي»، خلال كلمته بجلسة «تأثير التكنولوجيا على التعليم»، بمنتدى شباب العالم في شرم الشيخ، الأربعاء، أن البرنامج يستهدف استعادة التعلم في التعليم الثانوي المصري، عبر تقييم الطلاب بطريقة لا تنتهي بالثانوية العالم، موضحًا أن هذه الخطة ستطبق على طلاب الصف الأول الثانوي، مع بداية العام الدراسي المقبل سبتمبر 2018.

وأشار إلى تطبيق خطة جديدة على طلاب مرحلة رياض الأطفال والمرحلة الابتدائية، متابعًا: «سنطبق الخطتين في نفس الوقت، نظام جديد لطلاب المرحلة الابتدائية وخطة لطلاب النظام القديم تبدأ من مرحلة الثانوية لتقليل الخسائر قدر الإمكان».

ووصف تلاميذ مرحلة رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي بـ«المحظوظين»، لأنه سيتم تطبيق نظام جديد تمامًا عليهم، مشيرًا إلى الاستعانة بأنظمة مدارس النيل والمدارس اليابانية.

وأضاف أن النظام الجديد للثانوية العامة لا تعتمد على مجموع الطالب، لأن المطلوب هو تعليم الطلاب، بينما سيعتمد النظام الجديد على تقييم الطلاب تراكميًا على مدار سنوات الثانوية الثلاث، مثل نظام الجامعة، مطمئنًا أولياء الأمور بشأن إمكانية ابتزاز المدرسين للطلاب، بأن هذا لن يحدث لاستخدام التكنولوجيا.

وتابع: «سيتم إعطاء تابلت لكل طالب في أولى ثانوي، ولن نحتاج البنية التكنولوجية في المدارس، ولذلك نستكمل شبكات 4G وبنك المعرفة، وسيمتحن الطالب على التابلت ولن تدخل ورقة واحدة للفصل».

ولفت إلى عدم تصحيح الامتحانات بنفس مدرس المادة، على أن يدرس المادة معلم ويمتحن الطلاب معلم ثان ويصحح امتحاناتهم معلم ثالث، مؤكدًا أن النظام الإلكتروني تم الانتهاء من تجهيزه، بينما يتم تصنيع أجهزة التابلت حاليًا في مصانع مصرية.

وأفاد بأن جميع الامتحانات ستكون «أوبن بوك»، مع إلغاء ما يسمى بمدرس المادة، مستطردًا: «الهدف هو إعادة التعلم، ولن يكون هناك تظلمات لأن تصحيح الامتحانات سيكون تكنولوجيًا وغير معلوم من يقوم بالتصحيح، وسيتم القضاء على الدروس الخصوصية لأن الامتحانات لن تكون على مستوى الجمهورية، وبالتالي لا توجد إجابة نموذجية». 

 




شارك بتعليقك