الإثنين 25 سبتمبر 2017 5:22 م القاهرة القاهرة 31°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

ما رأيك في مقترح تعديل الدستور لزيادة الفترة الرئاسية إلى 6 سنوات؟

«القوى العاملة» تبدأ غدا في قبول طلبات 510 راغبين في العمل بإحدى دول الخليج

وزير القوى العاملة محمد سعفان
وزير القوى العاملة محمد سعفان
القاهرة - أ ش أ:
نشر فى : السبت 9 سبتمبر 2017 - 11:49 ص | آخر تحديث : السبت 9 سبتمبر 2017 - 11:49 ص

تبدأ وزارة القوى العاملة، غدا الأحد وحتى الخميس المقبل، في قبول طلبات 510 راغبين في العمل بـ9 مهن في 3 شركات للتجارة والمقاولات، والمباني، والمرطبات في إحدى دول الخليج برواتب بعملة دولة العمل توازي من 6 آلاف إلى 15 ألف جنيه مصري تقريبا، فضلا عن توفير المسكن والمواصلات، وتذكرة السفر والبدلات والإضافي، ووسائل الانتقال الداخلية، ولن تقبل أي طلبات غير مستوفاة للشروط المطلوبة.

وصرح وزير القوى العاملة محمد سعفان بأن المهن المطلوبة للشركة الأولى (بحري ربع، ولحام بلته (3G)، بزاد مواسير «خبرة بمشاريع الطرق»، وبناء حواجز طرق «حواجز خرسانية»، ومشغل مدخلة صغيرة، السن 25 سنة فيما فوق، وخبرة 5 سنوات فأكثر، وعامل (السن 21 سنة فيما فوق، وخبرة سنتين فأكثر.

وأوضح «سعفان» أن الشركة الثانية، تطلب نجارين للأعمال الخاصة مؤهل متوسط أو بدون ولديه خبرة، في محطات الكهرباء والمترو ومحطات المياه والقناطر والسدود لا تقل عن 10 سنوات، والسن لا يقل عن 25 ولا يزيد على 40 سنة، وعامل بخبرة أو بدون، والسن لا يقل عن 21 سنة، ولا يزيد على 35 سنة.

وقال الوزير إن الشركة الثالثة تطلب موزع مبيعات 5 سنوات رخصة قيادة درجة ثالثة، والسن من 25 إلى 35 سنة، وعامل بيع لا يشترط الخبرة، والسن من 21 إلى 30 سنة.

وأوضح الوزير أن الطلبات تقدم إلى الإدارة العامة للتشغيل والتمثيل «قسم تلبية الاحتياجات بالخارج»، بديوان عام وزارة القوى العاملة 3 شارع يوسف عباس - مدينة نصر- القاهرة، خلال الفترة المشار إليها؛ وذلك بالسيرة الذاتية، ومرفق بها صورة من جواز السفر واضحة (ملونة)، ساري لمدة 3 سنوات، وحضور المقابلة بالجواز الأصلي، وشهادات التخرج، والخبرة، وصورة شخصية حديثة، ويفضل خبرة في مشروعات المدني والكهرباء وخصوصا في دول الخليج، ولن تقبل أي طلبات غير مستوفاه أو مقابلة أي مرشح غير مطابق للشروط المذكورة.

وأشار الوزير إلى أن مكاتب التمثيل العمالي التابعة للوزارة في الخارج تبذل كل الجهد من أجل تسويق العمالة المصرية، وتوفير فرص عمل لها بأسواق العمل في هذه الدول.



شارك بتعليقك