الخميس 23 نوفمبر 2017 12:20 ص القاهرة القاهرة 16.1°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

بعد تصريحات وزير المالية.. هل ترى أن زيادة أسعار السجائر تؤدي لخفض معدلات التدخين؟

فيديو.. أسامة كمال: يجب فتح أبواب الحرية للشباب حتى يبدع

إيفون مدحت
نشر فى : الخميس 9 نوفمبر 2017 - 12:35 ص | آخر تحديث : الخميس 9 نوفمبر 2017 - 12:35 ص
قال الإعلامي أسامة كمال، إن الشباب يتوق إلى الحرية أكثر من الكبار؛ لرغبته في التحرر من قيود كثيرة بداية من العادات والتقاليد مرورًا بسطوة الأب والأم إلى هيمنة الدولة المركزية التي تشعر الشاب أنها تحوله عن تحقيق أحلامه.

وأضاف «كمال»، في مقدمة برنامجه «مساء دي إم سي»، الذي يُذاع عبر فضائية «دي إم سي»، مساء الأربعاء، أنه يجب فتح أبواب ونوافذ الحرية للشباب حتى يتمكن من الإبداع.

وتابع أن الحرية في رأي الدكتور الراحل مصطفى محمود، «لا يصنعها مرسوم يصدره برلمان، إنها تُصنع في داخلنا، إنها في الطريقة التي نفكر بها والأسلوب الذي نشعر به والطريقة التي ينفتح بها قلوبنا على إحساس جديد، ويصحو عقلنا على فكرة مبتدعة وأخطر ما يهدد حريتنا ليس السجن، بل مشنقة في داخلنا اسمها القلق».

وتسائل: «هل البرلمان يمكن أن يصدر قانون يعطي للمواطن الحرية؟»، مستطردًا أن مجلس النواب ممكن يصدر قانون يمنع الممارسات التي تقيد الحرية، لكن لن تُسحب حرية المواطن بقرار أو قانون من الدولة أو البرلمان أو الفئات التي تسلب الشباب حريتهم.

وأكمل أنه على الشباب أن يبحث عن المعاني الحقيقة للحرية الحقيقة، مشيرًا إلى مفهوم الحرية في رأي الشاعر اللبناني الراحل جبران خليل جبران، الذي كان يعتقد أن المحبة هي الحرية الوحيدة في هذا العالم؛ لأنها ترفع النفس إلى مقام سامٍ لا تبلغه شرائع البشر وتقاليدهم، ولا تسود عليه نواميس الطبيعة وأحكامها.

واستطرد: «المحبة هي الحرية في رأي جبران، والتحرر من القلق في رأي مصطفى محمود، وهي سعة الصدر والعقل في رأي توفيق الحاكم، الذي كان يرى أن الحرية هي المنبع الصافي لسعة الصدر والعقل، والطريق نحو القوة، وهي انتصار الإنسان على نفسه وكل سخافة إنسانية، ودواء كل شيء»، مخاطبًا الشباب: «نذاكر شوية عن معاني الحرية ونبحث عنها بقوة ونتمسك بيها ومنسيبهاش، وصلت يا شباب؟».




شارك بتعليقك