الثلاثاء 19 فبراير 2019 9:55 ص القاهرة القاهرة 13.8°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في حملة «أبو شنب - اتنين كفاية» لتنظيم الأسرة التي أطلقتها وزارة التضامن؟

دراسة: الإنفلونزا تزيد خطر الإصابة بالاكتئاب بنسبة 1.30%

إيفون مدحت
نشر فى : الإثنين 11 فبراير 2019 - 12:19 ص | آخر تحديث : الإثنين 11 فبراير 2019 - 12:19 ص

كشفت دراسة أوروبية جديدة عن وجود صلة بين الإصابة بالاكتئاب السريري والإنفلونزا التي يصاحبها عدة أعراض أهمها آلام في الجسد بالكامل، والقيء والإسهال في بعض الأحيان.

وتشير الأبحاث الجديدة، بحسب ما ذكرته صحيفة «صنداي إكسبريس» البريطانية، إلى أن الإنفلونزا قد تتسبب في أضرار منخفضة المستوى قد تؤهب الناس للإصابة بالاكتئاب في المستقبل.

واكتشف الطبيب المقيم في لندن، دانييل هاك توك، أول رابط بين الاكتئاب والإنفلونزا في عام 1892، حينما لاحظ أن مرضى الإنفلونزا أظهروا مستويات أعلى من الاكتئاب مقارنة بالمرضى الذين يعانون من أمراض مختلفة.

وفي عام 2016 أجرت باحثة دكتوراه بجامعة بازل ديليا بورناند، بصحبة فريق من العلماء، تحليلًا للعلاقة بين الإنفلونزا والاكتئاب لدى عينة كبيرة من المرضى، باستخدام قاعدة البيانات الرئيسية للرعاية الأولية في المملكة المتحدة «CPRD»، بين عامي 2000 و2013.

وقال الباحثون إن تقارير الحالات قدمت دليلًا على أن عدوى الإنفلونزا وبالأخص النوبات الحادة، يمكن أن تحدث أضرارًا في الخلايا العصبية في الجهاز العصبي المركزي بالجسم وبالتالي تزيد من خطر الاكتئاب.

وشملت الدراسة 103 آلاف و307 مرضى دون سن 80 عامًا مع تشخيص الاكتئاب الشديد بين عامي 2000 و2013، حيث توصل الباحثون إلى تسبب الإنفلونزا في الإصابة بالاكتئاب بنسبة 1.30%.

وأوضحت الدراسة أن المرضى المصابون بالإنفلونزا سابقًا أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب مقارنةً بالمرضى الذين ليس لديهم تاريخ من عدوى الإنفلونزا، التي تشمل أعراضها الرئيسية حمى وقشعريرة، التهاب الحلق، السعال، سيلان الأنف أو انسداده، الصداع، الوهن.

وأخيرًا، قد انتهت الدراسة إلى ارتباط عدوى الإنفلونزا بزيادة خطر الإصابة بالاكتئاب بشكل معتدل.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك