الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 11:54 م القاهرة القاهرة 25°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

ما رأيك في مقترح تعديل الدستور لزيادة الفترة الرئاسية إلى 6 سنوات؟

كيف تؤهلين طفلك لسنة أولى مدرسة؟

كتبت ــ دينا صالح:
نشر فى : الإثنين 11 سبتمبر 2017 - 10:28 ص | آخر تحديث : الإثنين 11 سبتمبر 2017 - 10:28 ص

أيام قليلة ويهل علينا العام الدراسى الجديد، وتبدأ الأمهات والآباء فى اصطحاب أطفالهم للمدرسة وخصوصا فى الأيام الأولى من الدراسة التى غالبا ما تحمل بعض الصعوبات بالنسبة للأطفال.
ولكن الوضع يبدو أكثر تعقيدا وصعوبة بالنسبة للأطفال الذين سيلتحقون بالمدرسة لأول مرة، بعد سنوات من وجودهم مع والديهم أو التحاقهم بالحضانة.
تقدم الدكتورة غادة حشاد الاستشارية التربوية والأسرية لقراء «الشروق» من الأمهات، مجموعة نصائح لتساعدك فى تحبيب وترغيب طفلك فى المدرسة؛ وذلك فى السطور التالية.
ــ لابد من تهيئة الطفل نفسيا قبل دخول المدرسة من خلال مجموعة من الكلمات الإيجابية والتحفيزية، التى تحببه فى المدرسة «هتبقى كبير، هتتعرف هناك على أصحاب حلوين، هتلعب فى مكان واسع وتتعلم حاجات جميلة».
ــ عودى طفلك على النوم مبكرا قبل بداية السنة الدراسية من الآن، لأن ذلك سيساعدك بشكل كبير فى أن يستيقظ بسهولة مع بداية العام الدراسى.
ــ ضرورة اصطحاب الطفل مع الوالدين للمدرسة قبل بداية الدراسة بأسبوع على الأقل لتقليل الرهبة عند الطفل من المكان الجديد «إنت هتقعد هنا، شفت الألعاب قد إيه جميلة».
ــ اطبعى بعض الصور الخاصة بالمدرسة الذى سيلتحق الطفل بها، على أن يقوم بتلوينها مثل صور الفصول والمدرسين أو باص المدرسة.
ــ تحدثى مع طفلك عن المدرسة والأنشطة التى سيستفاد منها، وعن حبك لمدرستك سابقا ومدى حبك لأساتذتك وكم كنت متفوقة.
ــ قللى من عدد ساعات مشاهدته للتليفزيون أو الكمبيوتر قبل الدراسة بنحو أسبوعين.
ــ عند شرائك الأدوات المدرسية أو الملابس، اصطحبى طفلك معك وشاركيه فى اختيار الألوان والأشكال الكارتونية.
ــ اجعلى طفلك يخطط ليومه الأول بنفسه وقدمى له مجموعة نصائح تساعده أن يكون علاقات مع أصدقاء جدد.
ــ الامتناع عن العبارات السلبية كمثلا «بكرة تروح المدرسة ويأدبوك، بكرة تروح المدرسة وتبطل لعب، هتناموا بدرى واستريح منكم» فهى تبث للطفل رسائل سلبية بأن المدرسة سبب لحرمانه من كل الأشياء التى يستمتع بها ومن ثم يكره المدرسة.
ــ تعليم الطفل الالتزام وترتيب متعلقاته، ليأتى وقت الالتحاق بالمدرسة فيحافظ على أدواته ولا تكون المدرسة سببا فى إظهار عيوب شخصيته «عدم النظام».
ــ وأخيرا استقبال الأم لطفلها بعد الرجوع من المدرسة فى أول يوم بترحاب وأحضان وجو من السعادة وعدم تكليفه فوق طاقته والضغط عليه فى الواجبات المدرسية.




شارك بتعليقك