الأربعاء 17 أكتوبر 2018 3:10 م القاهرة القاهرة 29.8°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع عودة رحلات الطيران الروسي إلى مطاري شرم الشيخ والغردقة قريباً؟

الغموض يحيط بإذاعة مباريات المونديال على القنوات الأرضية

كتب ـ حاتم جمال الدين:
نشر فى : الثلاثاء 12 يونيو 2018 - 11:25 م | آخر تحديث : الثلاثاء 12 يونيو 2018 - 11:25 م

• هشام رشاد: البرامج الرياضية بالتليفزيون تنتظر قرارًا رسميًا لتضع خطة نقل المباريات
• «برزينتيشن»: لم يصلنا شيئًا من ماسبيرو بخصوص إذاعة أى مباريات لكأس العالم على التلفزيون المصرى

تسيطر حالة من الغموض على ملف نقل مباريات كأس العالم على القنوات الأرضية للتلفزيون المصرى، رغم إعلان حسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام فى بيان صحفى يوم الأحد الماضى قرارا بنقل 22 مباراة على البث الارضى للتليفزيون المصرى، ومنها مباريات المنتخب المصرى فى البطولة التى تنطلق غدا الخميس بمباراة روسيا والسعودية.

حتى الآن لم تصل قرارات رسمية للجهات التنفيذية داخل قطاعات ماسبيرو المعنية بالشئون الرياضية، حتى تتحرك لترجمة تلك القرارات إلى خطط ومشروعات تحدد شكل نقل المباريات، وممارسة كل منها لاختصاصاته، ومنها إعداد بروموهات وجداول لمواعيد عرض المباريات، والشاشات التى ستنقلها، خاصة وأن البث الارضى لقنوات الهيئة الوطنية للإعلام يضم القنوات الاولى والثانية بالتليفزيون المصرى، إضافة إلى القنوات الاقليمية التابعة لقطاع المحروسة، وقناة النيل الرياضية.

من جانبه قال الاعلامى هشام رشاد نائب رئيس التليفزيون للشئون الرياضية إنه كجهة تنفيذية ينتظر قرار الهيئة الوطنية بإسناد نقل مباريات المونديال للتليفزيون المصرى بما يمكنه من اتخاذ الاجراءات المناسبة لحجز وتجهيز الاستوديوهات، وتشكيل فرق العمل من مخرجين ومعلقين وغيرهم من عناصر العمل وفق الرؤية التى سيتم الاتفاق عليها لنقل لقاءات المونديال.

وأوضح رشاد أن التليفزيون المصرى أقدم مؤسسة إعلامية فى المنطقة، ولديها كوادر يمكنها إنجاز مثل هذا العمل على الوجه الافضل وفى أى وقت.

وعلى صعيد متصل أبدى عمرو وهبى، نائب رئيس شركة برزينتيشن، الشركة الراعية لقنوات النيل للرياضة تعجبه من ملاحقة الصحافة له على خلفية البيان الصادر عن الهيئة الوطنية للإعلام، وقال إن بيان رئيس الهيئة الوطنية للإعلام لم يتضمن أى ذكر أو إشارة لشركة برزينتيشن، مؤكدا أن شركته لم يصلها أى شىء بخصوص نقل مباريات المونديال.

يأتى ذلك فيما قال جهاز حماية المنافسة إن منظمة الكوميسا قد فتحت تحقيقا ضد الاتحاد الدولى لكرة القدم «الفيفا»، فى وقوع مخالفات منها لكل من قانون حماية المنافسة المصرى ولائحة المنافسة بالمنظمة الافريقية بامتناعها عن منح حق بث 22 مباراة لمصر، وفقا لبيان الجهاز.

وبحسب البيان، فإنه بناء على اتفاقية التعاون التى تجمع جهاز حماية المنافسة المصرى ومفوضية المنافسة التى تتمتع مصر بعضويتها، وبناء على ما وقع فى الجهاز من أدلة يتبين من ظاهرها وقوع مخالفات لكل من قانون المنافسة المصرى ولائحة المنافسة بمنظمة الكوميسا.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك