الأربعاء 12 ديسمبر 2018 8:32 ص القاهرة القاهرة 16.6°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يساعد توثيق عقود الزواج إلكترونياً في التصدي لظاهرة زواج القاصرات؟

رءوف عبد العزيز أول مخرج عربى يجمع بين الإخراج والتصوير فى عمل واحد

مخرج «ألف ليلة وليلة»: أستعد لمقارنة صعبة مع فهمى عبدالحميد

كتبت – إيناس عبد الله:
نشر فى : الثلاثاء 13 يناير 2015 - 10:33 م | آخر تحديث : الثلاثاء 13 يناير 2015 - 10:33 م

يخوض رءوف عبدالعزيز أولى تجاربه الإخراجية من خلال مسلسل «ألف ليلة وليلة» بعد أن أثبت نجاحا كمصور محترف منذ أن استعان به المخرج خالد يوسف فى فيلمه «خيانة مشروعة»، قبل أن يتعاون فى فيلم «45 يوم»، ومنه لمدير تصوير فى أكثر من فيلم ومسلسل.

ويقول عبدالعزيز عن تلك التجربة إن هناك من يعتبر خطوته مغامرة خطيرة خاصة بعد أن حقق نجاحا كمصور ومعه أبناء جيله من المصورين الذين استطاعوا خلال السنوات الماضية إعادة مكانة مصر فى التصوير بعد سحب البساط لفترة من الزمن لصالح سوريا ثم تركيا. غير أنه يرفض اعتبار تلك الخطوة مغامرة، مشيرا إلى أنه كان هناك حديث حول فكرة تقديم مسلسل «ألف ليلة وليلة» بشكل جديد يناسب سنة 2015، وتحمست كثيرا لفكرة إخراج هذا العمل خاصة أننى من الغيورين بشدة على الدراما المصرية، ومنذ سنوات طويلة ومصر لم تحقق نجاحا ملموسا فيما يتعلق بالدراما التاريخية أو الأسطورية.

واستبعد عبدالعزيز أن يودع مهنته كمصور بعد هذا المسلسل وقال: فى «ألف ليلة وليلة» أنا مخرج ومصور فى نفس الوقت وهو أمر لم يحدث فى أى عمل مصرى وعربى من قبل لأكون اول مخرج عربى يجمع بين المجالين فى عمل واحد ولكن هذا الأمر حدث كثيرا بالأفلام العالمية ومع مخرجين كبار أمثال ستيفن سبيلبرج، فأنا كالسمكة التى لا تستطيع الحياة بعيدا عن المياه وأنا لا أستطيع العيش بدون كاميرا.

وأشار إلى أن المسلسل يعتمد على حدوتين أساسيتين الأولى يلعب بطولتها الفنان أمير كرارة، وانتهيت تقريبا من تصوير 60 % منها، ثم حدوتة جديدة بطولة آسر ياسين والبطلين المستمرين معنا طوال العمل هما شريف منير الذى يلعب دور شهريار ونيكول سابا التى تلعب دور شهرزاد. وأوضح أن العمل سيعرض خلال شهر رمضان المقبل لأن عرض العمل خارج رمضان يفقده معناه وبريقه فهو مسلسل رمضانى هكذا كنا نتعامل معه منذ سنوات إلى جانب أنه مسلسل لكل أفراد العائلة، وهذا هو الموسم الوحيد الذى يجتمع فيه أفراد الأسرة الواحدة معا أمام شاشة واحدة ويكون لديهم الحرص فى متابعة الدراما.

وتوقع عبدالعزيز أن يدخل عمله فى مقارنة صعبة مع المخرج الراحل فهمى عبدالحميد الذى حقق نجاحا كبيرا مع «ألف ليلة وليلة»، إلى جانب المقارنة بـ«فوازير رمضان».

وعن ميزانية المسلسل وأبطاله قال إن الأعمال التى تحتاج لميزانية كبيرة يتصدى لها قنوات مثل قناة ام بى سى التى انتجت «عمر بن الخطاب» و«سرايا عابدين»، وهو ما يحتاجه بالضبط «ألف ليلة وليلة»، والشركة المنتجة للعمل متحمسة جدا، وليس لدى رقم بعينه فأنا أعمل وفقا لما يحتاجه العمل وخالد أمين مهندس الديكور يبذل جهدا كبيرا وكذلك مصممو الأزياء والمزيكا وجميع عناصر العمل ومنهم الابطال بكل تأكيد خاصة أننى اعتمد على خيالهم فى الأداء، فالمسلسل يعتمد على الجرافيك بشكل كبير وتبقى قدرة الفنان فى اقناع المشاهد بالمشهد.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك