الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 2:02 ص القاهرة القاهرة 21.4°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

ما رأيك في مقترح تعديل الدستور لزيادة الفترة الرئاسية إلى 6 سنوات؟

ننشر السيرة الذاتية للمستشارة «نادية الشهاوى» مرشحة النيابة الإدارية للهيئة الوطنية للانتخابات

 النيابة الإدارية
النيابة الإدارية
كتب - أحمد الجمل 
نشر فى : الأحد 13 أغسطس 2017 - 2:16 م | آخر تحديث : الأحد 13 أغسطس 2017 - 2:16 م

اختار المجلس الأعلى للنيابة الإدارية المستشاة نادية حسن الشهاوي نائب رئيس هيئة النيابة الإدارية ورئيس الأمانة الفنية لرئاسة النيابة الإدارية لعضوية مجلس إدارة الهيئة الوطنية للإنتخابات.

وتنشر الشروق السيرة الذاتية للمرشحة.

البيانات الشخصية:

المستشار : نادية حسن محمد الشهاوي.
تاريخ الميلاد : 30/6/1956.
المؤهل الدراسي : ليسانس حقوق – جامعة القاهرة سنة 1980 بتقدير جيد .
الدرجة القضائية : نائب رئيس هيئة النيابة الإدارية اعتباراً من 12/7/2007.
موقع العمل الحالي : رئيس الأمانة الفنية لمكتب المستشار رئيس هيئة النيابة الإدارية.

التدرج القضائي:
• عينت سيادتها بوظيفة مساعد نيابة إدارية إعتباراً من22/6/1983.
• ثم رقيت لدرجة وكيل نيابة إدارية إعتباراً من 6/8/1986.
• ثم رقيت لدرجة وكيل نيابة إدارية من الفئة الممتازة إعتباراً من 9/2/1991.
• ثم رقيت لدرجة رئيس نيابة إدارية من الفئة (ب) إعتباراً من 11/9/1993.
• ثم رقيت لدرجة رئيس نيابة إدارية من الفئة ( أ) إعتباراً من 30/6/1998.
• ثم رقيت لدرجة وكيل عام النيابة الإدارية إعتباراً من 12/3/2000.
• ثم رقيت لدرجة وكيل عام أول النيابة الإدارية إعتباراً من 25/6/2007.
• ثم عينت نائباً لرئيس هيئة النيابة الإدارية بالقرار الجمهورى رقم (220) الصادر فى 12/7/2007 ، وهى الدرجة التي تشغلها سيادتها حتى تاريخه.

مواقع العمل القضائي:

شغلت العديد من مواقع العمل القضائي بالنيابات ، والمكاتب الفنية ، وإدارة الدعوى التأديبية وفروعها، واللجان القضائية للتأديب بالنيابة الإدارية.
كما شغلت العديد من المواقع القيادية كمدير نيابة ووكيل لفرع الدعوى التأديبية ، ثم وكيل للمكتب الفني لرئيس هيئة النيابة الإدارية للفحوص ، ثم عُيِّنت رئيسا للأمانة الفنية لرئاسة النيابة الإدارية.

الإشراف على الإنتخابات:

اشتركت فى جميع الإنتخابات التي أُجريت من بداية الإشراف القضائي على الإنتخابات عدا الإستفتاء على دستور 2012 إبان حكم الرئيس المعزول محمد مرسى إذ قدمت اعتذار رسمياً عن الإشتراك فيه.




شارك بتعليقك