الجمعة 24 نوفمبر 2017 2:10 ص القاهرة القاهرة 15.7°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

بعد تصريحات وزير المالية.. هل ترى أن زيادة أسعار السجائر تؤدي لخفض معدلات التدخين؟

بدء فعاليات الاجتماع العام للتحالف الدولي للشمول المالي بشرم الشيخ

شرم الشيخ - أ ش أ:
نشر فى : الأربعاء 13 سبتمبر 2017 - 11:54 ص | آخر تحديث : الأربعاء 13 سبتمبر 2017 - 11:54 ص
بدأت فعاليات الاجتماع العام للتحالف الدولي للشمول المالي، اليوم الأربعاء، بمدينة شرم الشيخ، بمشاركة ممثلي 95 دولة تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي.

ويركز الاجتماع على سبل تعزيز آليات الشمول المالي بالدول الأعضاء بالتحالف، وتشجيع الدول الأخرى على الانضمام إليه. وسوف يعقب الاجتماع مائدة مستديرة لقادة المبادرات الاقليمية التابعة للتحالف الدولي للشمول المالي، وهي مبادرة سياسة الشمول المالي الإفريقية، والمبادرة الاقليمية لجزر المحيط الهادي، ومبادرة الشمول المالي لدول أمريكا اللاتينية والكاريبي، ومجموعة العمل الآسيوية ويليها اجتماع لجنة السياسات والمعايير الدولية التابعة للتحالف.

ومن المقرر أن يفتتح المؤتمر الدولي للشمول المالي «رسميا» بشرم الشيخ، صباح غد الخميس، ويستمر لمدة يومين بمشاركة ممثلي 95 دولة وأكثر من 100 مؤسسة مالية دولية.

وسيركز المؤتمر -الذي يعد الأكبر من نوعه على المستوى العالمي- على العديد من القضايا من بينها التنوع والشمول المالي وتحقيق التوازن بين القطاعين الرسمي وغير الرسمي، وسبل ادماج القطاع غير الرسمي بالقطاع الرسمي، وأهمية التنوع كأحد سبل تحقيق الشمول المالي وكيفية استخدامه كوسيلة لخفض معدلات الفقر وزيادة معدلات نمو الناتج المحلى الاجمالى ، وعرض تجارب الدول الاعضاء في ذلك الشأن، والشمول المالي وتحسين وضع المرأة، والخطوات التي اتخذتها الدول الأعضاء بالتحالف الدولي للشمول المالي في إطار خطة العمل المعلنة من التحالف والمعنية بتعزيز الشمول المالي للمرأة والعمل على حصولها على الخدمات المالية في إطار تمكينها ماليا واقتصاديا، علاوة على نظام الهوية الرقمي، وسبل ربط استراتيجيات الشمول المالي بأهداف التنمية المستدامة.

وعلى هامش المؤتمر، سيتم التوقيع والإعلان عن المبادرة الاقليمية لتعزيز الشمول المالي للدول العربية.

ويعد التحالف الدولي للشمول المالي أول شبكة دولية لتبادل الخبرات بين الدول في مجال الشمول المالي، وتم إنشاؤه في 2008 ويضم 94 دولة من الدول النامية ممثلة في 119 مؤسسة (وزارات مالية وبنوك مركزية)، ويعمل التحالف على تطوير الأدوات المستخدمة لتطبيق الشمول المالى وتبادل الخبرات الفنية والعملية بين الدول الأعضاء ومساعدتها في صياغة السياسات والاستراتيجيات الإصلاحية وآليات التطبيق.



شارك بتعليقك