الثلاثاء 19 سبتمبر 2017 7:10 م القاهرة القاهرة 32.3°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

ما رأيك في مقترح تعديل الدستور لزيادة الفترة الرئاسية إلى 6 سنوات؟

وزيرة الهجرة ووفد البرلمان المصرى يلتقون أعضاء البرلمان الأسترالى

كتب ــ أحمد بُريك:
نشر فى : الأربعاء 13 سبتمبر 2017 - 9:24 م | آخر تحديث : الأربعاء 13 سبتمبر 2017 - 9:24 م
-«مكرم»: الإرهاب لا يفرق بين مسلم ومسيحى.. ومصر حريصة على دحره

-وزيرة الهجرة تطلق جمعية أصدقاء مصر من البرلمان الأسترالى لدعم مصر محليا ودوليا
التقت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، ووفد ‏مجلس النواب المصرى المرافق لها، أعضاء ‏مجلس النواب الأسترالى ولجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان، ووزير الهجرة من حكومة الظل، وذلك استجابة لدعوة من البرلمان الأسترالى، التى ‏نقلتها السيناتور دكتورة آن على عضو المصرية الأسترالية التى زارت البرلمان ‏المصرى على هامش مؤتمر مصر تستطيع بالتاء المربوطة الأخير.

من جانبها، تناولت السفيرة نبيلة مكرم، خلال كلمتها، المشروعات القومية التى تقوم ‏عليها مصر فى الفترة الحالية، وجهود الرئيس عبدالفتاح ‏السيسى فى التواصل مع ‏الشباب، فضلا عن رعايته لمؤتمرات مصر تستطيع والدفع فى تنفيذ ‏توصيات ‏المؤتمرين الأول والثانى بالتعاون مع جميع الوزارات بالحكومة المصرية. 
وتحدثت مكرم عن قضايا الإرهاب فى المنطقة، والدور الكبير الذى تلعبه مصر فى ‏محاربة التطرف والجماعات التكفيرية، وشددت على ضرورة مساندة مصر فى ‏هذه الحرب لمكافحة ظاهرة الإرهاب المتشعبة، موضحة أن مختلف دول العالم ‏شركاء فى هذه الحرب ولا بد على ‏الجميع مساندة الدول التى تتعرض لها.‏
وردا على سؤال لمكرم، حول أوضاع الأقباط فى مصر وما يتعرضون له من إرهاب، ‏أكدت وزيرة الهجرة على لحمة النسيج الوطنى، حيث إن الإرهاب يضرب المجتمع ‏المصرى بكل طوائفه ولا يفرق بين ‏مسلم ومسيحى، ومصر حريصة على دحره، وقد جاءت الضربة العسكرية ‏الأولى خارج مصر ضد الإرهاب ‏إثر مقتل مواطنين مصريين مسيحيين فى ‏ليبيا.‏
وأشارت مكرم، خلال حديثها إلى إعادة فتح كنيستى محافظة المنيا المنغلقتين منذ عام ‏‏2003، بالإضافة لزيارة الرئيس عبدالفتاح السيسى للبطريركية عدم مرات، وإصدار قانون بناء ‏الكنائس، كما طالبت بعدم تصديق ما يتم ترويجه وإثارته من شائعات على بعض ‏المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعى حول تعرض الأقباط لأى نوع من ‏الاضطهاد.‏



شارك بتعليقك