الإثنين 23 أبريل 2018 9:22 ص القاهرة القاهرة 21°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

بعد انتشار لعبة الحوت الأزرق.. هل تؤيد إصدار قانون لتقنين الألعاب الإلكترونية؟

فيديو.. خالد الجندي: «الذي لا يحمد الله على جيشنا وشرطتنا إنسان جاحد»

معاذ حجازي
نشر فى : الأحد 15 أبريل 2018 - 9:41 م | آخر تحديث : الأحد 15 أبريل 2018 - 9:43 م

وجّه الشيخ خالد الجندي، عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، التحية للجيش المصري، مؤكدًا أن القوات المسلحة تجهض الأساليب الدنيئة لمحاولة «جرجرة» مصر لدائرة من الخراب والضياع، حسب تعبيره.

وأضاف «الجندي»، خلال تقديمه برنامج «لعلهم يفقهون»، المذاع عبر فضائية «دي إم سي»، اليوم الأحد، أن مصر تحتفظ بجيشها وشعبها وتلاحم وترابط أبنائها وأفرادها، معقبًا: «الحمد لله على قيادتنا وشعبنا وعلى تضامن أفرادنا ويقظة المواطن في مصر وحدودنا، الذي لا يحمد الله على جيشنا وشرطتنا إنسان جاحد».

وأعرب عن أمله في فهم من أسماهم «المتنطعين» الذين تساءلوا منذ أسابيع وشهور قليلة عن سبب تسليح الجيش المصري واهتمامه بالتدريبات العسكرية، مستطردًا: «لديك وحوشًا وديناصورات تحاول اختراق الحدود المصرية وتهديد الوطن الذي نعيش فيه ونحيا على أراضيه ونستظل بسمائه».

وتابع أن بعض مَن وصفهم بـ«الجهلاء والحاقدين والعملاء» لا يفهمون أهمية وجود جيش مصري قوي وقادر يقاتل ويبني ويحرس، مؤكدًا أن كل شهداء القوات المسلحة، في الحادث الإرهابي الذي وقع بوسط سيناء، أمس السبت، من خيرة شباب مصر الذين لهم ولأسرهم كل التحية والاحترام والإجلال.

واستطرد: «كل أم وأب فقدا نجلهما وهو يدافع عن الوطن بمثابة ألف شهيد، الإصبع الذي يُجرَح يساوي رقاب كل هؤلاء المارقين الخونة وكل عُبّاد الدولار وأسيادهم من الصهاينة والذين يصرخون عبر قنواتهم المأجورة».

وأوضح أن الرد الوحيد على هؤلاء هو البناء والتماسك ووجود حالة من الاستنفار، مشددًا على ضرورة إدراك عِظَم الخطر الذي يحيط المنطقة، بقوله: «يريدون حصار مصر من جميع الجهات بكل ما أوتوا من قوة، لكنها ستظل محفوظة ومصانة بمشيئة الله ثم بكل طوائفها».

يذكر أن العقيد تامر الرفاعي، المتحدث العسكري للقوات المسلحة، ذكر في بيان له، أمس السبت، أن القوات المسلحة تمكنت من إحباط عملية إرهابية كبرى بوسط سيناء، بعد محاولة مجموعة من العناصر الإرهابية الذين مرتدين الأحزمة الناسفة ومسلحين جميعًا بالبنادق الآلية والرشاش المتوسط والـ«RBJ» اقتحام أحد معسكرات القوات المسلحة بمنطقة وسط سيناء.

وأكد أن عناصر القوات المسلحة المصرية اشتبكت معهم بمختلف الأسلحة ووسائل النيران المتاحة، ما أدى إلى مقتل جميع العناصر الإرهابية، واستشهاد 8 من أفراد الجيش وإصابة 15 آخرين، نتجية إسراع العناصر التي ترتدى الأحزمة الناسفة بتفجير أنفسهم بمحيط المعسكر.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك