الأحد 18 نوفمبر 2018 12:29 ص القاهرة القاهرة 18°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما موقفك من المطالبات بحظر النقاب في الأماكن العامة؟

ثروة من الملح الصخري بمنخفض القطارة وواحة سيوة تزيد على 15 مليار طن

ملح صخري
ملح صخري
القاهرة - أ ش أ
نشر فى : الإثنين 15 أكتوبر 2012 - 5:45 م | آخر تحديث : الإثنين 15 أكتوبر 2012 - 5:45 م

كشف الاجتماع الأول للمجلس التصديري للصناعات التعدينية، عن وجود ثروة من الملح الصخري الطبيعي في منخفض القطارة وواحة سيوة تزيد على 15 مليار طن.

 

وقال حمدي زاهر، رئيس المجلس التصديري للصناعات التعدينية، إنه: "يمكن مضاعفة حجم صادرات مصر من الملح 8 مرات؛ لتقفز من نصف مليار جنيه إلى نحو 4 مليارات جنيه سنويًّا، حال تصديره كملح خام، لكن إذا استخدم في الأنشطة الصناعية المختلفة، فإن هذا الرقم سيتضاعف مرات ومرات".

 

وأوضح أن: "ملاحات منخفض القطارة يمكن تقسيمها إلى 580 ملاحة، مساحة الواحدة 9 كيلومترات مربعة، يمكنها بدء العمل والإنتاج فورًا بما يُوفر عشرات الآلاف من فرص العمل، بجانب تحقيق عائد مالي كبير للخزانة العامة من رسوم استغلال تلك الملاحات، والتي يمكنها الاستمرار في الإنتاج لمئات السنين".

 

وأشار زاهر إلى أن: "اجتماع المجلس ناقش مستقبل صناعة الملاحات، والتي تتزايد أهميتها على الصعيد العالمي، نظرًا للخامات التعدينية العالية القيمة التي يمكن إنتاجها من السائل المر المتبقي من استخراج الملح، مثل خامة الأودين، بجانب الفرص التي تولدها هذه الملاحات من خلال استخدام الملح في الصناعات الغذائية والدوائية وتصديره، بعد القيام بعمليات صناعية، وليس تصديره مجرد خامة أولية تستخدم لإذابة الثلوج في أوروبا".

 

وقال: "إن اكتشاف هذه الكميات الضخمة من الملح الصخري، رفع الغطاء عن معاناة القطاع التعديني من تنازع الاختصاصات بين أجهزة المحليات ووزارات البيئة والري والزراعة والبترول، ممثلة في هيئة الثروة المعدنية والاستثمار بجانب الأمن القومي".

 

وأشار إلى أن: "المجلس التصديري، استجابة لطلب محافظة مرسى مطروح، يتم إعداد  مذكرة لرئيس الوزراء لإصدار قرار عاجل بإسناد الولاية على منطقة ملاحات منخفض القطارة وسيوة لهيئة الثروة المعدنية، نظرًا للطبيعة الخاصة لمحافظة مرسى مطروح، مع تشكيل لجنة خاصة من هيئة الثروة المعدنية ومحافظة مرسى مطروح وأهل المنطقة والمجلس التصديري للتفعيل والطرح بصورة سليمة".

 

ومن جانبه، أكد السيد أبو القمصان، مستشار وزير الصناعة والتجارة الخارجية، أهمية تطوير وتحديث التشريعات الحاكمة للقطاع التعديني؛ لتغيير أي تشريعات أو قوانين تعوق نمو القطاع". مشيرًا إلى أن: "القطاع التعديني لا يدار أو يستغل بأسلوب اقتصادي سليم يتناسب مع حجم الإمكانيات الواعدة التي تمتلكها مصر من الخامات التعدينية".

 

ومن ناحيته، قال الدكتور عبد العال عطية، رئيس الإدارة المركزية للمشروعات بهيئة الثروة المعدنية: " إن الهيئة تتخذ حاليًّا الإجراءات اللازمة لبدء الإعلان عن طرح هذه الملاحات للاستغلال أمام الشركات والأفراد، مع منح الأولوية لأهالي المنطقة إذا تساوت العروض".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك