الأحد 22 يوليو 2018 7:14 ص القاهرة القاهرة 26.5°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تجد فرنسا تستحق لقب كأس العالم 2018 ؟

تيريزا ماي تكشف السبب الرئيسي الذي دفع بريطانيا لمهاجمة سوريا

د ب أ
نشر فى : الإثنين 16 أبريل 2018 - 9:31 م | آخر تحديث : الإثنين 16 أبريل 2018 - 9:31 م

قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أمام البرلمان اليوم الاثنين إن قرارها الانضمام إلى الهجمات الصاروخية التي قادتها الولايات المتحدة ضد سوريا يعتمد على «المصلحة الوطنية» لبريطانيا وليس على «اتباع أوامر» من الرئيس الامريكي دونالد ترامب.

ودافعت «ماي» عن قرارها المثير للجدل بالتصرف دون استشارة البرلمان ورفضت ادعاء خصومها السياسيين بأنها «تتبع فقط أوامر من أمريكا»، قائلة: «دعوني أكون واضحة تماما، لقد تصرفنا لأن مصلحتنا الوطنية كانت تقتضي ذلك».

وتابعت: «مصلحتنا الوطنية كانت تقتضي منع استخدام المزيد من الأسلحة الكيماوية في سوريا وللحفاظ على، والدفاع عن الإجماع العالمي على أنه لا ينبغي استخدام هذه الأسلحة.. لهذا لم نقم بذلك لأن الرئيس ترامب طلب منا القيام به».

واستطردت: «لقد فعلنا ذلك لأننا اعتقدنا أن هذا هو الشيء الصحيح الذي ينبغي عمله».. كان هناك دعم دولي واسع النطاق للهجمات الصاروخية على منشآت الأسلحة الكيميائية السورية من قبل القوات الأمريكية والفرنسية والبريطانية».

وأشارت «ماي» إلى أنها لم تتشاور مع البرلمان لأن «السرعة التي تصرفنا بها كانت ضرورية بالتعاون مع شركائنا للتخفيف من المعاناة الإنسانية الإضافية والحفاظ على الأمن الحيوي لعملياتنا.. كانت هذه ضربة محدودة موجهة على أساس قانوني تم استخدامها من قبل».

وأوضحت أن «الكثير من المعلومات الاستخباراتية وراء القرار.. كانت أيضا ذات طبيعة لا يمكن مشاركتها مع البرلمان.. لقد كنا واضحين دائما أن الحكومة تملك الحق في التصرف بسرعة من أجل المصلحة الوطنية».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك