الخميس 21 سبتمبر 2017 7:15 ص القاهرة القاهرة 25.4°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

ما رأيك في مقترح تعديل الدستور لزيادة الفترة الرئاسية إلى 6 سنوات؟

السفارة المصرية في جوبا: توزيع الشريحة الأولى من المساعدات الإنسانية المصرية لجنوب السودان

كتبت - سنية محمود:
نشر فى : الإثنين 17 يوليو 2017 - 2:06 م | آخر تحديث : الإثنين 17 يوليو 2017 - 2:06 م


قال محمود بيومي القائم بالأعمال بالإنابة بالسفارة المصرية في جوبا، إن السفارة قامت بتوزيع الشريحة الأولى من المساعدات الغذائية الإنسانية التي حملها الجسر الجوي الإنساني إلى جنوب السودان، بالتعاون مع وزارتي الصحة والشئون الإنسانية الجنوب سودانيتين، وشارك في فعاليات تسليم المساعدات العميد أ.ح محمد سلامة ملحق الدفاع بالسفارة.

وحضر نيابة عن حكومة جنوب السودان كلًا من وزير الصحة رياك جاي كوك، ووزير الشئون الإنسانية وإدارة الكوارث حسين مار نيوت، ووزير الصحة في حكومة ولاية جوبيك، ورئيس مفوضية الإغاثة وإعادة التأهيل.

وأضاف القائم بالأعمال بالإنابة أن السفارة قامت بتوزيع المساعدات الممثلة في مساعدات غذائية وألبان أطفال مجففة في كل من مستشفى جوبا التعليمي ومستشفى الصباح للأطفال، بالإضافة لسجن جوبا المركزي، مشيرا إلى أن توزيع المساعدات شهد احتفاء كبيرا من العاملين والمرضى في المستشفيين، ونزلاء السجن المركزي، وسط تغطية إعلامية مكثفة.

وأوضح أن هذه المساعدات تأتي بناء على تعليمات مباشرة من الرئيس عبدالفتاح السيسي، في إطار الجسر الجوي الذي يتكون من 10 طائرات من طراز «C-130» محملة بالمساعدات الغذائية والدوائية وألبان الأطفال المجففة، ويشارك في الجسر الجوي عدد من الجهات المصرية تشمل الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية ووزارة الدفاع ووزارة الصحة ووزارة التضامن الإجتماعي والهلال الأحمر المصري.

وتابع أن هذه المساعدات تأتي كتعبير عن التزام مصر بمساعدة جنوب السودان في كافة المجالات، ودليلا على عمق العلاقات الثنائية بين البلدين والشعبين الشقيقين.

من جانبه، وجه وزير الصحة الجنوب سوداني رياك جاي كوك، الشكر للحكومة المصرية والرئيس السيسي على تقديم المساعدات التي تأتي استجابة لنداء الرئيس سيلفا كير لمساعدة جنوب السودان في مواجهة المجاعة، معتبرا أن مصر ساندت جنوب السودان في كافة مراحل تاريخها الحديث. 

كما أشاد وزير الشئون الإنسانية حسين مار نيوت، بالدعم المصري المتواصل لجنوب السودان، مثمنا الدور المصري في الوقوف بجانب جنوب السودان خاصة في المجال التعليمي، متمنيا لمصر المزيد من التقدم والرقي.




شارك بتعليقك