الجمعة 18 أغسطس 2017 6:52 ص القاهرة القاهرة 28.5°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

ما رأيك في «أكشاك الفتوى» بمحطات مترو الأنفاق؟

«قيس السلامى» ينتهى من تصوير النسخة التونسية لـ«الصدمة»


نشر فى : الجمعة 21 أبريل 2017 - 8:04 م | آخر تحديث : الجمعة 21 أبريل 2017 - 8:04 م
انتهى المخرج والممثل التونسى قيس السلامى من تصوير حلقات النسخة التونسية من برنامج «الصدمة».

يختلف برنامج «الصدمة» عن برامج الكاميرا الخفية التقليدية فمحتواه الإنساني اعتبره مشاهدي موسمه الأول على قناة «أم بي سي» مقلبا للضمير الإنساني فهو يعتمد على طرح مواقف إنسانية مختلفة يتعرض لها المواطن العادي و قياس ردود أفعالهم تجاه هذه المواقف و يتم تصوير نفس الموقف في أكثر من دولة عربية و تجميعها في حلقة واحدة.

وتحت شعار «الدنيا لسه فيها خير» لقى الموسم الأول من البرنامج صدى واسع عربيا مما شجع إدارة القناة و الشركة المنتجة لإنجاز الموسم الثاني لرمضان القادم.

وكان من المفترض تصويره في المملكة المغربية ولكن فوجئ المنتج المصري مصطفى البرنس برفض وزارة الثقافة والاتصال المغربية الترخيص لتصوير حلقات البرنامج هناك لأسباب لم يرغب المسؤولون الإفصاح عنها و بقيت مجهولة مما جعل المنتج المصري يتصل بالمخرج التونسي قيس السلامي الذي سعى مع الشركة المنفذة لاستخراج كل التراخيص اللازمة لتصوير البرنامج و جمع فريق العمل من التقنيين و فنيين و ممثلين للانطلاق في تصويره في تونس بعد أن تم اختيار الفنان التونسي أحمد الأندلسي لتقديم الحلقات العشر التونسية.

وأكد مصدر قريب من فريق العمل بأن تفاعل المواطن التونسي مع المواقف الإنسانية المقدمة كان جد مهم و جدير بالدراسة بين الإيجابي و السلبي وجاري الإعداد لتصوير الجزء الثاثلث من البرنامج قريبا في تونس أيضا.



شارك بتعليقك