• أعداد جريدة الشروق

  • الإثنين 28 يوليو 2014
  • 10:27 م القاهرة
  • القاهرة 27°

بوابة الشروق

محررة «الشروق»: «عباءتي» وراء اعتداء البلطجية عليّ ظنا منهم أنني «إخوان»


الزميلة الصحفية ندى الخولي الزميلة الصحفية ندى الخولي
| آخر تحديث : الأحد 21 يوليو 2013 - 7:04 م
ضحى الجندي

اعتدى مجموعة من البلطجية على الزميلة الصحفية بجريدة الشروق، ندى الخولي، أثناء قيامها بتغطية مسيرة لمؤيدي الرئيس السابق محمد مرسي، والتي انطلقت من مسجد العزيز بالله بحي الزيتون مساء أمس.

كانت الزميلة "ندى" في طريقها إلى منزلها بعد انتهائها من أداء صلاة التراويح، لتفاجأ بصوت إطلاق رصاص في شارع سليم الأول، حيث يقع منزلها، فسارعت بالنزول لمتابعة الحدث.

تقول "ندى": "علمت أن هناك مسيرة لمؤيدي مرسي، وأن هناك اشتباكات حدثت بها، فأخرجت الكاميرا لتصوير ما يحدث، وبالفعل كان هناك بلطجية يحملون سيوفا وسنج ومطاوي، وبمجرد أن التقطت أول صورة هجم عليها بلطجي وأمسك بذارعها التي تمسك به الكاميرا، قائلا لها (إنتي مين؟ إنتي شكلك إخوان.. إنتي تبعهم؟)، وحاول نزع الكاميرا من يدها، وبعد رفضها تكالب عليها عشرات البلطجية وحاصروها.

وبعد فترة لم تدم طويلا أمام البلطجية، تعرضت "محررة الشروق"، للضرب حتى سقطت على الأرض واستولى البلطجية على كاميرتها وفروا هاربين، ولولا تدخل أحد أقاربها- الذي لم يسلم هو الآخر من قبضة البلطجية، وتم الاعتداء عليه وإصابته في جبهته، وقاموا بعدها بتحرير محضر بالواقعة بقسم الزيتون.

تقول الزميلة "ندى: "كنت أرتدى عباءة سوداء لأداء الصلاة، وهذا ما حفزهم ضدي لاعتقادهم بأنني من الإخوان".

خدمة الشروق للرسائل القصيرة SMS.. اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة
تابع المزيد من الشروق على
شارك بتعليقك

الأكثر قراءة