الإثنين 24 سبتمبر 2018 8:53 ص القاهرة القاهرة 25.5°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع نجاح النظام التعليمي الجديد لرياض الأطفال والابتدائي؟

توقيع وثيقة تعاون أمنى بين مصر والصين

وزير الداخلية مجدى عبدالغفار،
وزير الداخلية مجدى عبدالغفار،
كتب ــ ممدوح حسن ومصطفى عطية:
نشر فى : الأربعاء 21 سبتمبر 2016 - 7:35 م | آخر تحديث : الأربعاء 21 سبتمبر 2016 - 7:35 م
عبدالغفار: نستهدف التواصل مع جميع الأجهزة الأمنية فى العالم
وزير الأمن الصينى: رؤيتنا متطابقة مع مصر فى مواجهة الإرهاب
وقعت وزارة الداخلية وثيقة تعاون فنى مع وزارة الأمن الصينية، تتضمن تفعيل أطر التعاون الثنائى، وذلك عقب استقبال وزير الداخلية، مجدى عبدالغفار، نائب وزير الأمن العام الصينى، مينيج كينج فينج، أمس.
وأكد عبدالغفار أن سياسة الوزارة تهدف إلى الانفتاح والتواصل مع جميع الأجهزة الأمنية فى العالم، وفق ما تفرضه الأوضاع الإقليمية الراهنة من تحديات وتهديدات صارت تمثل خطورة على أغلب دول العالم، على حد تعبيره.
وأشاد عبدالغفار بمستوى العلاقات الأمنية الثنائية بين البلدين، مؤكدا حرصه على الارتقاء بها إلى آفاق أوسع، ورحب بالتوسع فى تبادل الخبرات الأمنية والتدريبية مع الصين.
واستعرض الجانبان التطورات الأمنية على الصعيدين المحلى والإقليمى وتأثير الصراعات الإقليمية الدائرة فى المنطقة على انتشار الإرهاب والأيديولوجيات المتطرفة وتسببها فى اتساع رقعة أعمال العنف والاعتداءات الإرهابية، وتطابقت رؤى الجانبان فى ذلك.
وأكد المسئول الصينى على أهمية مصر ودورها المحورى فى منطقة الشرق الأوسط التى تشهد العديد من الاضطرابات والتوترات الإقليمية وما يصاحبها من انتشار لظاهرة الإرهاب وتمدد التنظيمات المتطرفة فى العديد من دول المنطقة.
كما أشاد بالجهود التى تبذلها وزارة الداخلية لمكافحة الإرهاب وتدعيم مناخ الاستقرار الذى لمسه خلال وقائع زيارته للبلاد، وأعرب عن استعداد وزارة الأمن العام الصينية لتقديم جميع أوجه التعاون لجهاز الأمن المصرى فى ضوء أهمية تكاتف دول العالم لصد الهجمة الإرهابية الشرسة التى طالت العديد من البلدان أخيرا.
وعبر المسئول الصينى عن رغبة بلاده فى الاستفادة من الخبرات الأمنية المتميزة لوزارة الداخلية المصرية وبخاصة فى مجال مكافحة الإرهاب والتعامل مع التنظيمات المتطرفة وتتبع عناصرها.
وتتضمن وثيقة العاون الفنى بين وزارة الأمن العام الصينية ووزارة الداخلية، تفعيل أطر التعاون الثنائى فى عدد من المجالات الأمنية المتخصصة، وتقديم الجانب الصينى الدعم اللوجيستى للشرطة المصرية فى مجال الأجهزة وتقنيات تكنولوجيا مكافحة الجريمة والإرهاب، والتى تأتى فى إطار حرص وزارة الداخلية على دعم وتطوير منظومة العمل الشرطى والاستفادة من خبرات أجهزة الشرطة فى الدول الصديقة.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك