الأحد 18 نوفمبر 2018 12:24 ص القاهرة القاهرة 18°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما موقفك من المطالبات بحظر النقاب في الأماكن العامة؟

السفيرة الأمريكية بالجزائر تنفي إعدام «الهاكر» حمزة بن دلاج

حمزة بن دلاج
حمزة بن دلاج
الجزائر - أ ش أ
نشر فى : الأحد 23 أغسطس 2015 - 12:56 ص | آخر تحديث : الأحد 23 أغسطس 2015 - 12:56 ص

نفت سفيرة الولايات المتحدة بالجزائر جون بولاشيك، ما تردد عن إعدام الهاكر الجزائري حمزة بن دلاج، مؤكدة أن الجرائم المتهم فيها لا تصل عقوبتها إلى الإعدام.

وأضافت السفيرة الأمريكية -عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر- أن حمزة اعترف بالوقائع المنسوبة إليه في 26 يونيو الماضى، وهي زرع برامج للقرصنة على الحسابات المالية بالبنوك، موضحة أن الحكم النهائي عليه سيصدر خلال أشهر.

وتم القبض على "بن دلاج" عام 2013 فى أكبر عملية مشتركة لمكتب التحقيقات الفيدرالى الأمريكى لمواجهة القرصنة الإلكترونية العربية، حيث ألقت السلطات التايلندية القبض عليه فى مطار العاصمة بانكوك وتم نقله إلى ولاية "جورجيا" الأمريكية التى أصدرت مذكرة بحث بحقه فى عملية تحر استمرت ثلاث سنوات.

ويعتبر حمزة بن دلاج - 27 عاما - من أخطر الهاكرز، وقبل إلقاء القبض عليه كان يتصدر قائمة أكثر القراصنة المطلوبين، حيث قام بالسطو الالكترونى على 217 مصرفا مختلفا على مستوى العالم، وتسبب فى خسارات مالية فادحة للعديد من الشركات المالية، التي حوّل أموالها لفلسطين والدول الفقيرة.

ويقول مكتب التحقيقات الفيدرالى إنه جمع ثروة تقدر بـ 3.4 مليار دولار، وأن أضعف حصيلة للسطو كان يخرج فيها حمزة بـ 10 ملايين دولار.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك