الأحد 18 نوفمبر 2018 11:03 ص القاهرة القاهرة 22.5°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما موقفك من المطالبات بحظر النقاب في الأماكن العامة؟

تصنيف «فينيس كامل جودة» ضمن 10 علماء مصريين من بين أهم 909 على العالم

وزيرة البحث العلمى السابقة، فينيس كامل جودة
وزيرة البحث العلمى السابقة، فينيس كامل جودة
القاهرة أ ش أ
نشر فى : الجمعة 24 يوليه 2015 - 9:07 م | آخر تحديث : الجمعة 24 يوليه 2015 - 9:07 م
أعربت وزيرة البحث العلمى السابقة، فينيس كامل جودة ، عن سعادتها بما أعلنه مؤخرا مؤشر «سكوبس الدولى» عن تصنيفها كواحدة ضمن عشرة علماء مصريين من بين 909 عالم على مستوى العالم، مشيرة إلى تفوق مصر هذا العام على إسرائيل فى هذا التصنيف ٠

وأوضحت - فى تصريح الجمعة أن المؤشر - المتخصص فى تقييم النشر للباحثين - يصنف العلماء على المستوى العالمى سنويا طبقا لثلاثة مستويات عالمية، كما كشف أن أعلى درجة حصل عليها عالم إسرائيلي كانت ٣٠ نقطة وحققها البروفيسور الكسندر جديون.

وأفادت بأن هذه المستويات هي «اتش - اندكس ، اى تن - اندكس ، وكسوبس» ، وهي أجندات دولية لتصنيف العلماء والباحثين والمتخصصين في مجال العلوم والبحث العلمي طبقا لما يقدمونه في مجال العلم ومعدلات نشر الأبحاث والدوريات العلمية.

وتربع على قائمة مؤشر سكوبس هذا العام، العالم المصري مصطفى السيد، الذى أحتل المرتبة الأولى بين العلماء المصريين والعرب، بحصوله على ٧٩ نقطة، يليه الدكتور مجدي يعقوب برصيد 63 نقطة، ثم أحمد زويل برصيد 60 نقطة، ثم الدكتور محمد النشائي برصيد 43 نقطة، وأعقبه الدكتور فاروق الباز برصيد 16 نقطة، وخلفه جاء الدكتور عصام حجي، المستشار العلمي لرئيس الجمهورية برصيد 12 نقطة، ثم الدكتور فينيس كامل وزيرة البحث العلمى السابقة جودة بالمركز القومي للبحوث برصيد 4 نقاط، وفي المرتبة نفسها جاء الدكتور كمال رمزي ستينو وزير البحث العلمى السابق برصيد 4 نقاط، ثم الدكتور محمد غنيم رائد زراعة الكلى فى مصر برصيد 3 نقاط، الدكتورة نادية إسكندر زخاري وزيرة البحث العمى السابقة برصيد نقطتين.

يذكر أن الدكتور فينيس كامل جودة واحدة من العالمات المميزات في العالم العربي ومصر ليس لكونها كانت أول وزيرة بحث علمي في مصر ولكن أيضا لأنها السيدة الوحيدة في مصر التي تم منحها درجة دكتوراه العلوم بناء على توصية اللجنة المشكّلة من الجمعية الملكية في انجلترا.

واختيرت ممثلة لمصر في المجلس الدولي للتآكل اعتبارا من عام 1974، وتم التجديد لها حتى عام 2009، وحصلت على جائزة التفوق العلمي وشهادة التقدير والميدالية الذهبية من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي عام 1986، كما حصلت على درع المعهد الكويتي للأبحاث العلمية أعوام 1988، 1995، واختيرت ضمن عشر سيدات من منظمة العالم الثالث للمرأة في العلوم على مستوى الدول النامية كرائدات في مجال العلوم والتكنولوجيا نظراً لاسهاماتها الدولية والمحلية.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك