الأحد 20 مايو 2018 11:37 م القاهرة القاهرة 29.3°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

ما رأيك في الزيادات الجديدة بأسعار تذاكر مترو الأنفاق وفقا لعدد المحطات؟

أطباء التكليف يبدأون اعتصام داخل «دار الحكمة» اعتراضا على قواعد «الصحة»

كتبت - أسماء سرور:
نشر فى : السبت 29 أبريل 2017 - 2:49 م | آخر تحديث : السبت 29 أبريل 2017 - 2:49 م
• الوزارة: توزيع من سجلوا بياناتهم فقط وفقا للاحتياجات الفعلية وتدرس مطالبهم
• «عطا»: لم نلغِ المزايا الممنوحة لأطباء المناطق النائية

أعلنت النقابة العامة للأطباء عن رفض أطباء تكليف دفعة «مارس 2017»، وبدأ عدد محدود من أطباء التكليف في اعتصام مفتوح بنقابة الأطباء بداية من اليوم السبت؛ وذلك حتى الاستجابة لمطالبهم بوجود قواعد عادلة للتكليف ومنح مزايا مالية وعلمية لأطباء المناطق النائية، مؤكدة أن التفاوض مع المسؤولين في وزارة الصحة وصل إلى طريق مسدود.

وعقد الدكتور أحمد عماد وزير الصحة والسكان، اجتماعًا، اليوم، مع مسئولي إدارة التكليف بالوزارة؛ لبحث مطالب الأطباء وإنهاء أزمتهم.

وقال الأطباء المعتصمون لـ«الشروق»، إنهم فوجئوا بالقواعد التي وضعتها وزارة الصحة هذا العام، لخفض أعداد الأطباء بالوحدات الصحية، مشيرين إلى أنهم منذ ديسمبر الماضي، قاموا بالعديد من الوقفات لرفض هذه الشروط «غير العادلة»، لكن إدارة التكليف بالصحة لم تستجب لمطالبهم، مما دعاهم للامتناع عن التسجيل على قاعدة البيانات والرغبات الخاصة بالتكليف بوزارة الصحة.

وأوضحوا أن عدد أطباء التكليف بلغ 7600 طبيب هذا العام، بينما قامت الصحة بتكليف 6400 طبيب فقط، وانتقد أحد الأطباء - الذي فضل عدم ذكر اسمه - فصل هيئة المعاهد والمستشفيات التعليمية عن حركة النيابات المعتادة وتخصيصها بحركة مستقلة خاصة بها بشروط تعسفية، وهو الإجراء الذي لم يحدث من قبل، كما انتقد وجود عدد كبير من الأطباء المكلفين على جهات جارجية، رغم تصريحات مسئولي الوزارة بوجود عجز في عدد الأطباء في مستشفيات الوزارة.

وأشار إلى أن وزارة الصحة ألغت المزايا المادية والعلمية التي سبق أن منحتها للأطباء المكلفين بالمناطق النائية، كحل لمواجهة مشكلة العجز الشديد في أطباء الوحدات الصحية بهذه المناطق، كما قامت الوزارة بفصل المستشفيات التعليمية عن التنسيق الخاص الذي يحق لأطباء المناطق النائية الدخول فيه، كنوع من التحفيز العلمي لهم على العمل سنة كاملة في منطقة نائية ومحرومة من الخدمات الصحية؛ حيث إن المستشفيات التعليمية هي مستشفيات مميزة تعطي فرصة تدريب أفضل للأطباء.

على الجانب الآخر، قال الدكتور هشام عطا مساعد وزير الصحة لـ«الشروق»، إن الوزارة تقوم بتوزيع الأطباء وفقا لاحتياجات المستشفيات، مضيفاً: «نبحث عن توفير الخدمة للمواطن وليس وضع عمالة زيادة عن الاحتياج في المستشفيات، وسبق أن اجتمعنا مرتين مع ممثلي الأطباء؛ للتأكيد على ذلك».

وأضاف: «فتحنا باب التسجيل لكن بعض الأطباء رفضوا تسجيل الرغبات، وبالفعل تم تكليف من تقدم، وندرس حاليا موقف من امتنعوا عن التسجيل، وما إذا كان سيتم السماح لهم بكتابة رغباتهم أم لا».

وحول عدم تكليف الأطباء في هيئة المستشفيات والمعاهد التعليمية، علق «عطا»: «الهيئة هي التي تحدد احتياجاتها وليس إدارة التكليف».

إلا أنه أكد أن الوزارة لم تلغِ أيا من المزايا الممنوحة للأطباء في المناطق النائية، وأن الأمور لم تتغير عن حركة التكليف السابقة، وأوضح: «يحق لطبيب المناطق النائية التقدم للنيابات قبل زميله في المستشفيات الأخرى بسنة».

ومن المقرر أن يقوم ممثلو الدفعة بالتوجه إلى ديوان عام وزارة الصحة لمقابلة وزير الصحة والسكان، غدًا الأحد في تمام 12 ظهرًا.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك