الجمعة 19 يناير 2018 3:23 م القاهرة القاهرة 17.1°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل حررت توكيلا لأحد المرشحين المحتملين لانتخابات الرئاسة؟

لميس الحديدي: حادث كنيسة حلوان شهد بطولات عظيمة من المواطنين ورجال الأمن

إيفون مدحت
نشر فى : الأحد 31 ديسمبر 2017 - 12:00 ص | آخر تحديث : الأحد 31 ديسمبر 2017 - 12:00 ص

علقت الإعلامية لميس الحديدي، على الهجوم الإرهابي الذي حاول استهداف كنيسة «مارمينا» بحلوان صباح أمس، قائلة إن هذا الحادث شهد بطولات عظيمة من المواطنين ورجال الأمن، موجهة التحية للمواطنين الذين اشتبكوا مع الإرهابي منفذ الهجوم.

وأوضحت «الحديدي»، في مقدمة برنامجها «هنا العاصمة»، الذي يُذاع عبر فضائية «سي بي سي»، مساء السبت، أن الإرهابي أصيب برصاصة في قدمه، والأهالي كادت أن تفتك به من كثرة غضبهم، مؤكدة أن هذه المعركة ضد المصريين واليوم يؤكد المصريون أن الإرهاب لن يكسرهم وأنهم سيتصدون له بكل قوة وحسم.

وعن استهداف الإرهابي إحدى السيدات المسيحيات، قالت: «الإرهابي وقع من على الموتوسكيل، فاقتربت منه سيدة مسيحية لتطمئن عليه وتساعده وقالت بسم الصليب عليك، وبمنتهى الفُجر قام الإرهابي وبدلًا من أن يشكرها، أصابها بـ8 طلقات».

وتابعت: «الرصاص اخترق كشك الحراسة الإسمانتي بشكل غير طبيعي، وأتساءل ما نوعية هذه الرصاصات التي تخترق جدارًا إسمانتيًا»، مضيفة: «نحن بحاجة إلى أن نعرف لماذا لم تشتبك المدرعة التي شاهدناها في مقطع الفيديو مع الإرهابي؟ وعلى الداخلية أن ترد على أسئلتنا أين كان المدد الأمني والشرطي طوال الفترة التي بدأ فيها الإرهابي إطلاق النيران وحتى سقوطه، وهل كانت هذه الفترة طويلة أم قصيرة؟».

وتعرضت كنيسة «مار مينا» بحلوان، صباح أمس الجمعة، لهجوم إرهابي، أسفر عن استشهاد 10 أشخاص بينهم أمين شرطة، وإصابة 5 آخرين، ومقتل الإرهابي منفذ الهجوم.

وتمكنت الداخلية من تحديد هوية الإرهابي منفذ الهجوم، حيث تبين أنه يحمل اسم إبراهيم إسماعيل مصطفى، وهو من العناصر الإرهابية الخطرة، ونفذ العديد من الحوادث الإرهابية منها التعدي على منفذ تحصيل الرسوم بالعياط، واختبئ في عدد من المناطق الزراعية بمحافظات الصعيد وجعلها أوكارًا له.




شارك بتعليقك