عملية الانقضاض الباريسية على ميسى!

حسن المستكاوي
حسن المستكاوي

آخر تحديث: الأربعاء 11 أغسطس 2021 - 7:55 م بتوقيت القاهرة

** الخبر الذى اختصر بضعة أخبار هو: «ميسى غادر برشلونة، وذهب إلى باريس سان جيرمان».. وهذه الأخبار دقت بها وكالات الأنباء، ومحطات تليفزيون ومواقع، وتويتر وفيس بوك، وهرولت خلفها الصحافة. لكن ماذا فعلت الصحف حتى تبقى حية وسط تلك العواصف الخبرية الرياضية أو غيرها؟!
** إنها التفاصيل. فعدسة الكاميرا يمكن أن تسجل اللحظة بدقة وبسرعة، لكن قلم الصحفى يستطيع أن يسجل كل ما وراء تلك اللحظة من تفاصيل وأسئلة وإجاباتها. وهذا ما فعلته العديد من الصحف العالمية والأوروبية ومنها الجارديان والتايمز البريطانيتان وفيما يلى لمحات من التغطية العامرة بالتفاصيل.
** الواقع أن حركة باريس سان جيرمان كانت سريعة للغاية، وتشبه عمليات الانقضاض. فقد بدأت فور إعلان رئيس برشلونة عدم التجديد مع ميسى، وتحرك ناصر الخليفى رئيس باريس سان جيرمان، والمدير الرياضى البرازيلى ليوناردو أرواجو. ويذكر أن ناصر الخليفى لم يتدخل سوى مرة واحدة من قبل فى صفقة لاعب وكانت صفقة نيمار.
** كانت الساعة العاشرة مساءً فى برشلونة يوم الخميس عندما انتقل باريس سان جيرمان إلى ليونيل ميسى. كانت الأخبار قد اندلعت قبل ساعتين من أنه لن يبقى فى كامب نو وفى عمليات التعاقدات، تجرى المفاوضات بانتظام عبر وسطاء أو وكلاء، وكانت الأندية التى تأمل فى إغراء ميسى من برشلونة غالبًا ما تسلك هذا الطريق. لكن باريس سان جيرمان قام بالانقضاض على الهدف، فقام المدير الرياضى، ليوناردو، باتصال مباشر مع والد ميسى، خورخى، ومحامى اللاعب ــ وانضم ناصر الخليفى إلى المحادثات فى وقت لاحق من تلك الليلة.
** استمرت المفاوضات، حتى صباح الجمعة، ويوم السبت كان تم التوصل إلى اتفاق شفهى وأعد باريس سان جيرمان عقدًا رسميًا، أرسل إلى ميسى فى الساعة 10 صباحًا يوم الأحد، قبل وقت قصير من مؤتمره الصحفى فى برشلونة. وفى باريس وبحلول ليلة الإثنين، كان كل شىء على ما يرام وتم تأكيد الاتفاق النهائى فى حوالى الساعة 10 صباحًا من صباح الثلاثاء، وبعد فترة وجيزة، انطلق ميسى وعائلته إلى مطار برشلونة، ومنه على متن طائرته الخاصة توجه إلى مطار لو بورجيه شمال العاصمة الفرنسية. واستقبلته تغريدة من الموقع الرسمى للنادى: «الماسة الجديدة فى باريس»، ومن مطار لو بورجيه انتقل ميسى إلى فندق الإقامة الذى تصل كلفة الليلة الواحدة فيه إلى 17 ألف جنيه إسترلينى.
** فى غرفة ملابس باريس سان جيرمان، بدأت الاحتفالات بانضمام ميسى يوم الجمعة. كان ذلك لأن نيمار أبلغ الفريق بثقة أن زميله السابق فى برشلونة سيأتى.
** ميسى هو الصفقة السادسة فى باريس سان جيرمان بعد جيانلويجى دوناروما وسيرخيو راموس وجيورجينيو فينالدوم وأشرف حكيمى. وسوف يتقاضى راتبا قدره 29.6 مليون إسترلينى سنويا حوالى 35 مليون يورو. ويذكر أن ميسى كان يتقاضى مبلغا أكبر فى برشلونة، وجمع ثروة تقدر بأكثر من 300 مليون إسترلينى من رواتبه مع النادى الإسبانى بجانب الإعلانات وعروض الرعاية المختلفة من شركات رياضية وتجارية.
** ظل ميسى 15 عاما متوجا بألقاب أفضل لاعب فى العالم، والكرة الذهبية والأسطورة. وفى البداية قال عنه يوهان كرويف إنه سيفوز على الأرجح بخمسة أو ستة أو سبعة كرات ذهبية. وفى ذلك الوقت، قدمه رونالدينيو على أنه الطفل الذى كان «أفضل منى». وكان ميسى يبدو وهو يجرى بالكرة وخلفه خصومه، مثل طفل يلعب أو يلهو فى الحديقة. وصحيح أنه فقد الكثير من سرعته وهو يجرى بالكرة لكن تمريراته ما زالت قاتلة وبديعة.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved