شباب يهود الولايات المتحدة من الجنسين ينقلبون على إسرائيل


من الصحافة الإسرائيلية

آخر تحديث: الإثنين 26 يوليه 2021 - 9:00 م بتوقيت القاهرة

نشرت صحيفة جيروزاليم بوست مقالا للكاتب جيرمى شارون، أورد فيه سبب معاداة شباب يهود الولايات المتحدة من الجنسين لدولة إسرائيل، مجريا حوارا مع محلل إسرائيلى وخبير فى يهود الشتات حول ما يجب فعله لمعالجة مسألة المعاداة... نعرض منه ما يلى.
كشف استطلاع حديث للجالية اليهودية الأمريكية عن بعض الحقائق الصادمة حول مدى الارتباط أو عدم الارتباط بدولة إسرائيل. كانت النتائج مروعة بالنسبة لشريحة كبيرة من يهود الولايات المتحدة، وخاصة اليهود الشباب من الجنسين. فوفقًا للاستطلاع الذى أجراه معهد الانتخابات اليهودى، وهو منظمة ذات ميول ليبرالية، على عينة من 800 يهودية ويهودى بالولايات المتحدة، قال 25٪ إنهم يعتقدون أن إسرائيل دولة فصل عنصرى، 38٪ من هذه النسبة المذكورة ممن هم دون الأربعينيات.
بالإضافة إلى ذلك، قال 22٪ إنهم يعتقدون أن إسرائيل ترتكب إبادة جماعية ضد الشعب الفلسطينى، 33٪ منهم دون سن الأربعين. بينما قال 9٪، 20٪ منهم تحت سن الأربعين، إنهم لا يعتقدون أن لإسرائيل الحق فى الوجود.
شموئيل روزنر، الباحث والمحلل الإسرائيلى والخبير فى يهود الشتات، قال فى حديث له مع صحيفة جيروزاليم بوست، إن السبب الرئيسى وراء ابتعاد هؤلاء اليهود عن الدولة اليهودية هو أنهم أصبحوا بعيدين عن الديانة اليهودية.
وأضاف روزنر: «الحقيقة هى أن أولئك الذين لا ينتمون إلى طائفة يهودية أو الذين يميلون إلى الابتعاد عن الديانة اليهودية هم أيضًا بعيدون عن إسرائيل».
اختتم روزنر حديثه مع الصحيفة قائلا: «العمل الذى يجب القيام به الآن هو جعل الشباب اليهود مرتبطين بالديانة اليهودية. فإذا حافظ اليهود فى الولايات المتحدة على انتمائهم للمجتمع اليهودى ككل ــ أنا أتحدث عن عيش حياة يهودية نشطة ــ عندها فقط لن أكون قلقًا بشأن ارتباطهم بإسرائيل، فهذا سيأتى بشكل تلقائى كجزء من الحزمة غير القابلة للتجزئة».
بكلمات أخرى، يرى روزنر أن بعض هؤلاء اليهود قد يختفون بشكل تام كفئة ديموغرافية يمكن أن تدعم أو تشعر بأى تقارب مع الدولة اليهودية، لكنه جادل بأن أهم ما يجب معالجته الآن هو المشكلة الأساسية المتمثلة فى الافتقار إلى الارتباط بالحياة والديانة اليهودية.

إعداد: ياسمين عبداللطيف زرد
النص الأصلى:

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved