«قابيل»: الجانب الاقتصادي يستحوذ على زيارة «السيسي» لأمريكا

آخر تحديث: الأحد 2 أبريل 2017 - 9:56 م بتوقيت القاهرة

قال المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى واشنطن تحظى بأهمية كبيرة في ظل التوجهات الجديدة للإدارة الأمريكية، مشيرًا إلى استحواذ الجانب الاقتصادي على جزء كبير من الزيارة.

وأضاف «قابيل»، في لقاء له مع فضائية «اكسترا نيوز» من واشنطن، مساء الأحد، أن الاجتماع اليوم مع رئيس البنك الدولي، جيم يونج كين، كان مهمًا للغاية لشرح الجهود المصرية لمساعدة رجال الأعمال، موضحًا أن البنك الدولي أشاد بالإجراءات الاقتصادية التي اتخذتها مصر مؤخرًا.

وأوضح أن البنك الدولي يصدر تقريرًا سنويًا حول مناخ الأعمال في الدول، والذي يحظى باهتمام الشركات، لافتًا إلى سعي مصر لاستغلال هذا التقرير لتحسين صورتها وجذب مزيد من الاستثمارات.

وأشار إلى عقد لقاءات مع نظيره الأمريكي وأعضاء من الكونجرس إلى جانب أكبر 10 شركات أمريكية مستثمرة في مصر، منوهًا بوجود استثمارات أمريكية في مصر تقدر بـ23 مليار دولار.

ولفت إلى استقرار الشركات الأمريكية العاملة في مصر بصورة كبيرة، موضحًا أن الحكومة تعمل على اتخاذ هذه الشركات كسفير لجلب المزيد من الشركات الأمريكية إلى السوق المصري.

ونوه بأهمية اللقاء الذي جرى اليوم مع شركة جنرال اليكتريك، لبحث زيادة استثمارها في مصر، مشيرًا إلى تقديمها عدد من العروض لأكثر من مشروع لتنفيذه خلال الفترة المقبلة.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، قد استهل نشاطه في العاصمة الأمريكية واشنطن، ظهر الأحد، باستقبال رئيس البنك الدولي، جيم يونج كين، وتناول اللقاء جهود الإصلاح الاقتصادي التي بدأتها الحكومة المصرية منذ نوفمبر الماضي، وآفاق التعاون بين البنك الدولي و مصر في مشروعات التنمية.

كما استقبل الرئيس«السيسي»، رئيس مجلس إدارة والمدير التنفيذي لشركة جنرال إليكتريك، حيث تناول اللقاء آفاق التعاون بين الشركة ومصر وبحث زيادة استثماراتها في مصر.

 

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved