كارثة إندونيسيا.. وزير الرياضة: نفكر في منع حضور الجماهير

آخر تحديث: الأحد 2 أكتوبر 2022 - 11:58 ص بتوقيت القاهرة

محمد عبد المحسن

أكد وزير الرياضة الإندونيسي، زين الدين أمالي، أن هناك تفكير من قبل الحكومة الإندونيسية في منع الجماهير من حضور المباريات بعد كارثة ملعب كانجوروهان الذي استضاف مباراة ديربي جزيرة جاوة الإندونيسية، مساء السبت، والتي راح ضحيتها نحو 174 قتيلا و180 جريحا وفقا لأحدث الإحصاءات صباح الأحد.

اقتحم مشجعو نادي أريما في كانجوروهان في مدينة مالانغ الشرقية أرض الملعب بعد خسارة فريقهم 3-2 أمام بيرسيبايا سورابايا، وهي الخسارة الأولى منذ أكثر من عقدين أمام منافسهم اللدود.

وقال وزير الرياضة الإندونيسي في تصريحات نقلتها قناة «كومباس»: «هناك تفكير من قبل الحكومة في منع الجماهير من حضور المباريات بعد هذه المأساة».

وأضاف: «نحن آسفون لهذه الحادثة.. إنها حادثة مؤسفة تضر بكرة القدم لدينا، ونقدم اعتذارنا للجميع».

أعداد القتلى تزايدت سريعا من 34 إلى 100 قتيل، ثم إلى 127 وإلى 129، قبل أن يستقر الرقم عند 174 في أحدث الأرقام، وتسببت أعمال الشغب أيضا في إصابة 180 شخصا على الأقل جرى نقلهم إلى مستشفيات مختلفة بالمنطقة.

ووقعت الفاجعة بعد أن أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق مشجعي كرة قدم مشاغبين في مقاطعة جاوة الشرقية الإندونيسية، في واحدة من أسوأ المآسي التي شهدتها الاستادات الرياضية على مستوى العالم.

وعقب هذا الحادث، قررت رابطة الدوري الإندونيسي لكرة القدم تعليق جميع مباريات الأسبوع ، فيما أعلن اتحاد الكرة بالبلاد فتح تحقيق لمعرفة ملابسات الواقعة.

بينما أمر الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو اتحاد كرة القدم بوقف دوري الدرجة الأولى المحلي مؤقتا حتى إجراء تقييم وتحسينات.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2023 ShoroukNews. All rights reserved