فريق فيلم «ليلى تغادر روحها» لا يزال عالقا في تونس بسبب كورونا وتركيا

آخر تحديث: الإثنين 6 أبريل 2020 - 10:51 ص بتوقيت القاهرة

كشف الفنان الفلسطيني محمد بكري، أنه لا يزال عالقا في تونس منذ انتهى من تصوير الفيلم السوري "ليلى تغادر روحها" سيناريو وإخراج ثائر موسى؛ وذلك بسبب الإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا.

وقال بكري إنه انتهى من التصوير مع بدايات أزمة كورونا، وغادر إلى إسطنبول مع مخرج الفيلم السوري ثائر موسى المقيم بتركيا، ليعود عبرها إلى فلسطين، ولكن السلطات التركية ولأسباب غير معلومة أعادتهم مرة أخرى إلى تونس، مشيرا إلى أنه حاليا يعيش في منزل بتونس؛ بسبب توقف حركة الطيران ضمن الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا، ولا يعرف إلى متى سيستمر هذا الوضع.

وأكد بكري أن ما يهون عليه عدم عودته الى وطنه خلال هذه الفترة، أنه لا يشعر بغربة في تونس، التي احتضنت الفلسطينيين في أوقات عصيبة، لافتا إلى ما قاله الشاعر الكبير الراحل محمود درويش: "كيف أشفى من حب تونس".

وتابع بكري أن الفيلم تدور أحداثه حول قصة حب عائلية تواجه ما تواجهه بسبب الحرب والحصار، ويقدم صرخة ضد الظلم والظالم، وضد الحرب وويلاته، فهو قصيدة شعر من أجل السلام والحب والإصلاح ذات البين، ويشارك في بطولته شاكرة رماح، ونور حجري وسوسن معالج.

 

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved